اخبار عامة

اكتشاف متحور جديد للجائحة

النور نيوز/ بغداد

أبلغت دول عدة عن متحور جديد يعرف باسم “BA.2” متفرع من سلالة أوميكرون لفيروس كورونا المستجد، وفق ما نقلت صحيفة “واشنطن بوست”.

وذكرت الصحيفة أن علماء الفيروسات يشيرون إلى أوميكرون الأصلي باسم “BA.1” فيما تسبب المتحور الجديد “BA.2” في زيادات هائلة بأعداد حالات كوفيد-19 في الولايات المتحدة ودول أخرى.

وقال عالم الفيروسات بكلية الطب بجامعة تولين، روبرت جاري: “المتغيرات تظهر وتختفي. لا أعتقد أن هناك أي سبب للاعتقاد بأن هذا الإصدار هو أسوأ بكثير من من أوميكرون”.

واكتشف متحور “BA.2” في الهند والدنمارك وبريطانيا أيضا، من بين دول أخرى، وفقا لمسؤولين صحيين وتقارير إعلامية.

و

تشير الصحيفة إلى أن النسبة العالية من إصابات المتحور الجديد في الدنمارك قد يكون بسبب برنامج تسلسل جينوم الفيروس القوي الذي تملكه الدولة الإسكندنافية. 

وقال عالم الفيروسات بمعهد المصل الحكومي بالدنمارك، أندرس فومسجارد، في رسالة بالبريد الإلكتروني، الاثنين، إن “BA.2” أصبح المتحور السائد للفيروس في بلاده التي يبلغ عدد سكانها ما يقرب من 6 ملايين شخص، حيث يمثل الآن حوالي 65 بالمئة من الحالات الجديدة فيما تنخفض السلالة الأصلية من أوميكرون “BA.1“.

وشهدت الولايات المتحدة ثلاث حالات على الأقل بمستشفى هيوستن ميثوديست في تكساس، وهو الذي يدرس أيضا التركيب الجيني لعينات الفيروس من هؤلاء المرضى.

وقال مدير مركز أبحاث الأمراض المعدية البشرية الجزيئية والمتحولة في هيوستن ميثوديست، جيمس موسر، “الخبر السار هو أن لدينا ثلاثة فقط”.

وأضاف: “نحن بالتأكيد لا نرى نسبة الـ 5 بالمئة وأكثر التي يتم الإبلاغ عنها في المملكة المتحدة الآن وبالتأكيد ليست نسبة الـ 40 في المئة التي يتم الإبلاغ عنها في الدنمارك”.

ومع ذلك، قال موسر إن “BA.2” يستحق اهتماما وثيقا لأن ما يعرف عنه إلا القليل من المعلومات حتى الآن.

وقال: “نحن نعلم أن أوميكرون … يمكن أن يتجنب بشكل واضح المناعة الموجودة مسبقا” من اللقاحات والتعرض لأنواع أخرى من الفيروس، مردفا: “ما لا نعرفه حتى الآن هو ما إذا كان ابن أوميكرون يفعل ذلك بشكل أفضل أو أسوأ من أوميكرون نفسه. هذا سؤال مفتوح”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى