اخبار العراقاخبار عامةاقتصاد

الصناعة تشكو من عدم شراء منتجاتها من قبل الوزارات الأخرى

النور نيوز/ بغداد

شكت وزارة الصناعة، الاثنين، من عدم شراء منتجاتها، من قبل الوزارات الأخرى، التي تلجأ إلى الاستيراد، فيما أشارت إلى وجود خطة منذ سنوات تهدف إلى إعادة تأهيل المصانع المتوقفة.

وقال مدير عام الدائرة الفنية، في وزارة الصناعة، ناصر إدريس، للقناة الرسمية، وتابعه “النور نيوز” إن “لدى الوزارة مصانع قديمة بنيت في السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، وبدأت قبل سنوات بإعادة تأهيل تلك المصانع لتقترب من القدرة التصميمية لها بمشاركة القطاع الخاص عن طريق الاستثمار”.

وأضاف، أن “الوزارة نجحت بالجزء الأكبر من هذا العمل، وتم تحقيق إيرادات جيدة ومشجعة في السنوات الأربع الأخيرة، وبواقع زيادة في الواردات بنسبة 15-16% سنويا”.

ولفت إلى أن “المصانع التي أعيد تأهيلها تضم مصانع للمواد الإنشائية والسمنت والأدوية”، لافتاً إلى أن “البعض منها ينتج بنسبة 30% من طاقته لأنها أنشئت لتزويد الوزارات ومنها الدفاع والداخلية والزراعة والصحة والتربية بما تحتاجه والمشكلة أن تلك الوزارات لا تشتري منتجاتنا، وهناك وزارات لا تلتزم بتوصيات شراء منتجات وزارة الصناعة”.

وأشار إلى أن “هناك مصانع يعاد تأهيلها من قبل مستثمرين وتقوم الوزارة بمنحهم تعهدا بشراء منتجاتهم بهدف تعويضهم عن كلف إعادة التأهيل، لكن للأسف تصر الوزارات على شراء حاجاتها من مستوردين وبتكاليف أعلى ونوعيات أقل جودة لا توازي ما تنتجه الصناعة”.

وأكد أن “الخطط الاستراتيجية والعقول العراقية والإمكانيات متوفرة والمطلوب دعم وزارة الصناعة بشراء منتجاتها”، لافتاً إلى أن “واحدة من قصص النجاح هي صناعة السمنت إذ إنه قبل 5-6 أعوام كان أغلب المنتج المتوفر بالمحافظات مستورداً والآن بعد إيقاف الاستيراد تعززت الثقة بالمنتج المحلي ذي النوعية الجيدة والأسعار المستقرة وبات الأكثر تواجداً واستخداما”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى