العرب والعالماهم الاخبارعاجل

ارتفاع ضحايا الفيضانات في البرازيل

النور نيوز/ عربي ودولي
ارتفعت حصيلة الفيضانات التي تسبّبت بها أمطار غزيرة هطلت على ولاية باهيا في شمال شرق البرازيل منذ تشرين الثاني إلى 20 قتيلاً و63 ألف نازح.

وقال حاكم الولاية روي كوستا الذي يُشرف منذ السبت على عملية إنقاذ تنفّذها في المناطق المتضرّرة أجهزة الولاية بالاشتراك مع الحكومة الفدرالية وولايات أخرى “إنّنا نعيش أكبر كارثة في تاريخ باهيا”.

وسُجّلت حالتا وفاة جديدتان في مدينة إيتابونا حيث قضى شاب يبلغ من العمر 21 عاماً بعدما جرفته الفيضانات، في حين لقيت امرأة تبلغ من العمر 33 عاماً في انهيار أرضي، وفقا لبيان نشرته الحكومة المحلية عصر الإثنين.

وأكّد حاكم الولاية أنّ “المياه بدأت تنخفض عند منبع نهر كاتشويرا، ومن المتوقّع أن تتحسّن الحال في الأيام المقبلة، وإن كان ببطء”.

وتضاعف عدد النازحين منذ الأحد الماضي، إذ أجبرت الفيضانات حتى اليوم 62796 شخصاً على مغادرة منازلهم، وفقاً لجهاز الحماية المدنية في الولاية.

كما أعلن الجهاز إصابة 358 شخصاً بجروح منذ بدأت الأمطار الغزيرة بالهطول في تشرين الثاني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى