اخبار العراقاخبار عامةاقتصاد

بلديات نينوى تحدد موعد انطلاق خطة الأموال المجمدة في المحافظة

النور نيوز/ نينوى

أعلنت مديرية بلديات نينوى، اليوم الثلاثاء، إنجاز جميع مشاريع برنامج الدعم والاستقرار في المحافظة، وفيما حددت موعد انطلاق خطة الأموال المجمدة، أوجزت أبرز المشاريع التي تم إدراجها لعامي 2021-2022.

وقال مدير بلديات نينوى، رعد الحديدي، للوكالة الرسمية، إن “مشاريع البنى التحتية تجري في كل محافظة نينوى وثورة الاعمار موجودة ومستمرة في مركز قضاء الموصل والنواحي كون بلدية نينوى مسؤولة عن 30 وحدة إدارية”، مؤكداً أن “العمل جار وبالتساوي ضمن المشاريع التي تخص وحداتنا الادارية”.

وفيما يخص عمل البلديات، أكد الحديدي، أن “مجموعة المشاريع ضمن برنامج الدعم والاستقرار 2020 – 2021، قد تم إنجازها بالكامل”، مشيراً إلى “المباشرة بخطة تنمية الأقاليم قبل أيام والتي خصص لها 18 مليار دينار عراقي، حيث تم تسليم مواقع العمل إلى 30 مشروعاً ومنها في سهل نينوى والحمدانية وناحية برطلة وناحية بعشيقة، وتبقى 10 مشاريع سيتم تسليم مواقعها في الأيام القادمة”.

وأضاف، أن “الخطة المقبلة ستنهض بالموصل في قفزة نوعية، وهي خطة الأموال المجمدة التي ستنطلق الايام المقبلة بالتنسيق مع وزارتي التخطيط والمالية، والتي تعد شاملة لكل المحافظة وحسب توجيه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، بغلق مخيمات النزوح وتشجيع الناس على العودة في المنطقة الغربية التي نالت اهتماماً كبيراً”، مبيناً أن “العمل جار وستكون هناك حملة كبيرة في الأيام القادمة عندما تتم المباشرة بالأموال المجمدة التي تبلغ أكثر من 400 مليار دينار عراقي”.

ولفت إلى “ادراج مشاريع كبيرة مستمرة لعام 2021 – 2022، منها انشاء طرق رئيسة في الوحدات الادارية وبين مراكز الاقضية والمجمعات السكنية والشوارع العامة وإنشاء مجسرات وشوارع حولية ومدارس وابنية للقوات الامنية ومراكز شرطة وبنايات لمديرية الموصل ومحطات قطار والواجهة النهرية لمركز المدينة القديمة”.

وأكد، أن “العمل مستمر وتم انجاز توزيع أراض للشهداء في قضاء تلعفر وهي خطوة جيدة والتفاتة لذوي الشهداء حيث تم توزيع 739 قطعة أرض لهم وهناك وجبات اخرى في مراكز الاقضية والعمل مستمر”.

وحول مشروع الحمامات المعدنية في ناحية حمام العليل، أوضح الحديدي، أن “الحمامات جاهزة حالياً للعمل لكن مشروع شارع الكورنيش عطل سرعة الانجاز حيث أصبح العمل على 3 مراحل تخللتها بعض المواد الاستيرادية اضافة الى التأخر في استيراد جزء منها مثل القابلوات واعمدة الكهرباء”، مشيراً إلى أنه “لم يتم استيراد إلا جزء منها وهو ما عطل العمل بحدود شهرين، ولكن سيتم فتح الحمامات مع تأهيل شارع الكورنيش في بداية السنة المقبلة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى