اخبار العراقاخبار عامة

التربية تعلق بشأن تأخّر توزيع المناهج الدراسية على التلاميذ والطلبة

النور نيوز/ بغداد

حددت وزارة التربية، الأحد، عدة عوامل وسبباً مباشراً ساهمت بتأخير توزيع المناهج المدرسية على الطلبة، فيما ردت على الاتهامات بالسماح بتسرب الكتب للسوق السوداء.

وقال المتحدث باسم الوزارة حيدر فاروق، في تصريح للقناة الرسمية،  إن “سبب تأخر تسليم الكتب المدرسية يعود لعدة عوامل، أولها أن العراق مر بجائحة كورونا وقضى عاما ونصف العام بين تحولات الدوام الحضوري والالكتروني، وحدثت مشاكل فنية خلقت عدة أسباب لكن السبب المباشر هو قلة التخصيصات المالية لطباعة الكتب”.

وأضاف، أن “التخصيصات التي منحت لوزارة التربية تسمح بطباعة 50% من المناهج، والتربية اتجهت لأبواب صرف أخرى لتوفير الأموال”.

وحول اتهام الوزارة ببيع المناهج للسوق السوداء قال فاروق، إن “التربية تمنح المدارس حصصاً من المناهج، وما يتواجد في الأسواق هو كتب منسوخة وربما تكون النسخة الأصلية سربت من المدارس والاشخاص”.

وأكد أن “مشكلة تسرب الكتب تعود لقيام اشخاص بالبحث عن المنفعة الشخصية على حساب الطلبة واهاليهم عبر اخراجها من المدارس او المطابع، فالقضية قضية انتماء، اذا يجب أان يكون هناك شعور بالمسؤولية لدى هؤلاء لأنهم يضرون بالعملية التعليمية والطلبة”.

وحول المشروع الوطني لبناء المدارس أوضح فاروق أن “المشروع ينص على بناء ألف مدرسة لتقليل الزخم بالمدارس وما يمنع بناء عدد أكبر هو موضوع التخصيصات المالية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى