اخبار العراق

تحت تهديد السلاح.. العمال الكردستاني يمنع قائممقام سنجار من دخول المدينة

النور نيوز/ بغداد
كشف قائممقام سنجار محما خليل، اليوم الأحد، عن منعه من قبل عناصر حزب العمال الكردستاني من دخول المدينة لممارسة حملته الانتخابية مع اثنين من المرشحين عن الحزب الديمقراطي، تحت تهديد السلاح.

وقال محما خليل في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، انه “في تمام الساعة الحادية عشر والنص من يوم السبت ٢ تشرين الثاني ٢٠٢١، توجهت الى سنجار مع زملائي المرشحين من الحزب الديمقراطي الكردستاني، بالتحديد ماجد شنكالي، وفيان دخيل، لممارسة الحملة الانتخابية، وتحفيز الناس على المشاركة بالانتخابات، لكن قوة كبيرة من العمال الكردستاني واجهتنا ومنعتنا من الدخول تحت تهديد الاسلحة الخفيفة والمتوسطة، وهددونا بالقتل”.

وأضاف، ان “المادة الخامسة من الدستور، والمادة ٢٢ من قانون الانتخابات، الزمت الحكومة بتوفير الحماية للمرشح للانتخابات، لكن يبدو انهذا الحق مسلوب في سنجار، من قبل حزب غير عراقي وغير قانوني والذي يمارس ممارسات ما انزل الله بها من سلطات تحت انظار قواتالجيش العراقي”.

وأشار خليل، الى ان “هذه الممارسات الاجرامية التعسفية من قبل هذا الحزب سوف تتسبب بعزوف اهالي المدينة عن الانتخابات، لوجود الشعوربالتهديد والقتل الذي يلاحقهم”، لافتا الى ان “العمال الكردستاني قام بتمزيق كل البوسترات الانتخابية الخاصة بنا في المدينة”.

وحمل قائممقام سنجار، الحكومة المركزية “مسؤولية حمايتنا، وتوفير الاجواء المناسبة لاجراء الانتخابات، عن طريق ايجاد مكان محايد ليشعرالمرشحين بالامان، ويمارس المقترعين حقهم بالادلاء باصواتهم بكل حرية”، داعيا مفوضية الانتخابات الى “توفير الحماية لنا”.

وطالب، الحكومة بـ”العمل على اخراج العمال الكرستاني غير القانوني من العراق وتوفير الامن والامان لاهالي سنجار”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى