اخبار العراقاخبار عامة

منظمة ’إنهاء الإفلات من العقاب’ تصدر بياناً بشأن حادثة التعذيب في كركوك

النور نيوز/ بغداد

دانت منظمة “إنهاء الإفلات من العقاب في العراق”، الأربعاء، التعذيب الذي تعرض له المواطن “حسن محمد أسود” في محافظة كركوك.

وقالت المنظمة في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “تدين منظمة إنهاء الإفلات من العقاب في العراق، جريمة التعذيب الوحشي الذي تعرض له المواطن حسن محمد أسود على يد عناصر أجهزة أمنية تابعة لوزارة الداخلية العراقية في أحد مراكز الاحتجاز في محافظة كركوك”.

وأضافت، “وتأتي هذه الجريمة لتضاف إلى سلسلة واسعة من جرائم تعذيب مماثلة نفذتها أجهزة وزارة الداخلية العراقية داخل مراكز الحجز والاعتقال لانتزاع اعترافات ملفقة من المتهمين تحت التعذيب، حيث شهدت بعض الحالات كحالة حسن محمد أسود، أضرارا جسدية بالغة تسببت بإعاقة دائمة، فيما فارق بعض المتهمين الحياة نتيجة للتعذيب في حالات أخرى”.

وتابعت، أن “التزايد المضطرد في حجم ونوعية الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في العراق وعلى يد الأجهزة الأمنية الرسمية المكلفة بحماية المجتمع وإنفاذ القانون يؤشر بشكل واضح إلى خلل عميق تعاني منه المؤسسات الأمنية العراقية على مستويات الإدارة والرقابة والتدريب، ناهيك عن تفشي أزمة التداخل الأمني بين عمل الأجهزة الرسمية وشبه الرسمية من ميليشيات حزبية ومجموعات أمنية لا تخضع لقانون عمل المؤسسات، وهي من بين الأمور الأساسية التي تقف وراء ترسيخ ظاهرة الإفلات من العقاب في العراق”.

وختمت، “تذكّـر منظمة إنهاء الإفلات من العقاب، الحكومة العراقية بواجباتها في احترام الدستور وتطبيق القانون ومعاقبة المرتكبين وتعويض الضحايا مادياً ومعنوياً والإسراع بتحمل تكاليف علاجهم بالكامل ووضع حد لانتهاكات وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية المنفلتة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى