العرب والعالم

البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة ⁧ميقاتي

النور نيوز/ دولي

نالت الحكومة اللبنانية الجديدة التي شكلها نجيب ميقاتي ثقة مجلس النواب بغالبية 109 أصوات الأمر الذي يمهد الطريق لإجراء الانتخابات النيابية في الموعد المحدد يوم التاسع والعشرين من مايو المقبل.

وقد شارك في جلسة الثقة 125 عضواً، وقد امتنع ثلاثة أعضاء عن التصويت في حين حجب نائب واحد الثقة.

وفور حصول الحكومة الجديدة على الثقة، قال (رئيس مجلس النواب اللبناني) نبيه بري إن “الانتخابات النيابية ستبدأ بلبنان في التاسع والعشرين من مايو”، مؤكداً بذلك احترام المهلة الدستورية للمجلس النيابي الحالي والتي تنتهي في يونيو.

وقال بري: “أستطيع أن أؤكد للبنانيين أن الانتخابات ستجرى ابتداءً من التاسع والعشرين من مايو”.

هذا وقد عدل مجلس النواب اللبناني قانون الانتخابات النافذ حالياً حتى يسمح بإجراء الدورة الأولى من الانتخابات العامة في 29 مايو على أن تستكمل بعد انتهاء ولاية المجلس الحالي في الحادي والثلاثين منه، والتي تقرر تمديدها حتى 20 يونيو المقبل، وفي جلسة اشتراعية عقدها المجلس النيابي فور انتهائه من منح الحكومة الجديدة الثقة بغالبية ساحقة صدق المجلس على مرسوم قضى بتعديل المادة السابعة من قانون الانتخابات بما يسمح بإجراء الجولة الأولى من الانتخابات قبل 31 مايو.

وقد تقدم بالاقتراح وزير العدل في الحكومة الجديدة خالد قباني لافتاً إلى أن القانون المطلوب تعديله ينص في أحد مواده على أن جولات الانتخاب تعد فيه كلها دورة واحدة يجب أن تجري خلال 60 يوماً قبل تاريخ انتهاء ولايته.

وتخوفاً من فراغ دستوري لأية أسباب طارئة وقاهرة وبناء على اقتراح بعض النواب أضيف بند نص على تمديد ولاية المجلس الحالي لمدة 20 يوماً حتى العشرين من يونيو بما يسمح باستكمال المراحل اللاحقة.

يذكر أن لبنان درج على إجراء الانتخابات على ثلاث أو أربع مراحل يفصل بينها أسبوع واحد.

ويأتي إعلان رئيس مجلس النواب اللبناني بعد يوم واحد من إجراء الاحتفال الرسمي بخروج القوات السورية من لبنان، وفي وقت يزور فيه فريق من الأمم المتحدة بيروت ودمشق للتحقق من تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1559.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى