اخبار العراق

في تجمع جماهيري كبير.. المرشحة “أحلام الهمّات” تستعرض مشروعها وتتعهد بإنجازه

النور نيوز/ بغداد

شهدت مدينة تلعفر في محافظة نينوى، تجمعاً جماهيرياً كبيراً، لدعم ترشيح “أحلام محمد سعيد الهمّات” للفوز بمقعد في مجلس النواب العراقي، استعرضت خلاله مشروعها الذي يستهدف الجميع دون تمييز أو تفريق، فيما تعهدت بإنجازه والعمل من أجل ضمان مستقبل مزدهر.

وقالت “أحلام الهمّات” المرشحة عن الدائرة الرابعة في نينوى تسلسل (39) في كلمتها، تلقى “النور نيوز” نسخة منها، ان “أبناء مدينة تلعفر لهم بطولات ومواقف مشرفة في عمليات التحرير، وتضحيات ترجمت فيما بعد بعودة الحياة الى المدينة ونهوضها من جديد خلال مدة زمنية قليلة جداً”.

وأوضحت، ان “برنامج العقد الوطني في الانتخابات المقبلة، هو مشروع متكامل يستهدف جميع المكونات والفئات دون تمييز او تفريق، وعلى هذا الاساس كان مشروع (مستقبل.. وطن) من غير ان يتقيد بسقف زمني او في مجال محدد”، مشيرة الى “الرؤية الشاملة التي وضعها التحالف لجميع المناطق والدوائر التي تقدم بها مرشحين ضمن العقد الوطني”.

وبشأن الشباب، أكدت الهمّات، “دور الشباب وتركيزها على استثمار قدراتهم وتوظيفها في مشاريع عملاقة تترجم طموحاتهم”، لافتة الى ان “الشباب بُناة المجتمع وعموده الذي نرتكز عليه عند الشدة والظلام فيعبروا بنا الى فسحة الأمل والنور”.

وضمن برنامجها الداعم للمرأة، بينت المرشحة عن تحالف العقد الوطني في نينوى، “اننا لن ننسى دور النساء، لأنهن مربيات الاجيال ومصانع الابطال ومدارس في الوفاء للوطن والاقدام في سبيله”، داعية النساء في نينوى، الى ان “يكون لها الصوت المسموع وان تتعرف على حقوقها فيزداد عطاءها، لنتمكن من توفير البيئة الآمنة لها، وضمان مستقبل مزدهر لأبناءها”.

واختتمت بالقول “أشكر الحاضرين وجميع من يختارنا ويصوت لمشروعنا، وأسأل الله ان نكون أهلا لهذه الثقة، وان يعينني على تحمل مسؤولية هذه الامانة، وأتعهد لكم بأنني لن أدخر جهداً من اجل تحقيق مشروعنا الذي ننجزه معكم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى