اخبار العراقاخبار عامةالامنية

العمليات المشتركة تعلن انتهاء خطط تأمين الانتخابات النيابية

النور نيوز/ بغداد

أعلنت العمليات المشتركة، الجمعة، اكتمال الخطط الأمنية الخاصة بتأمين اقتراع تشرين في عموم العراق، فيما توعدت المسيئين لصور المرشحي باجراءات قانونية تطبيقا لتوجيه مجلس القضاء الاعلى.

وقال المتحدث باسم العمليات اللواء تحسين الخفاجي، في تصريح للوكالة الرسمية تابعه “النور نيوز” إن “القوات الأمنية واستناداً إلى ما أصدره مجلس القضاء الأعلى من تعميم حول الإساءة الى صور المرشحين أو تقطيعها، باشرت بإرسال مفارز من الاستخبارات والامن وكذلك الاجهزة الامنية الاخرى لمراقبة وملاحقة كل من يقوم بتمزيق أو رفع صور المرشحين”.

وأضاف اللواء الخفاجي، أن “الأجهزة الأمنية ومن خلال الكاميرات شخصت بعضاً من الأشخاص الذين يقومون برفع صور المرشحين وتمزيقها وسوف يتم إلقاء القبض عليهم وتقديمهم الى العدالة”.

وحول الخطة الأمنية الخاصة بتأمين الانتخابات، قال الخفاجي، إن “قيادة العمليات المشتركة كانت متواجدة يوم أمس، في اربيل، وكان هدف تواجدها هو مناقشة الخطة الامنية الخاصة بالانتخابات في محافظات دهوك والسليمانية وأربيل، وأيضا الإشراف على الخطة الامنية وكذلك الاطواق الامنية والمراكز الانتخابية وتأمين نقل صناديق الاقتراع وحماية الناخب اثناء وصوله الى المركز الانتخابي”.

ولفت إلى أن “القيادة تواجدت اليوم في محافظة كركوك، للإشراف على خطة الانتخابات الخاصة بالمحافظة، وبذلك نكون قد أكملنا خططنا الامنية الخاصة بالانتخابات في جميع محافظات العراق من تجهيز الى قوات امنية الى حماية صناديق الاقتراع الى حماية نقلها وحماية الناخب والمركز الانتخابي”.

وأكد، أن “القوات الأمنية مستعدة إلى القيام بكل ما يوكل إليها وعلى أتم الجاهزية والاستعداد لاكمال عملية الانتخابات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى