العرب والعالم

إسرائيل تعدم الطبيب حازم الجولاني على أبواب المسجد الأقصى

النور نيوز/ متابعة

أعدمت شرطة الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة الطبيب المقدسي حازم الجولاني بإطلاق النار عليه قرب باب المجلس (أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك) في مدينة القدس.

وقال بيان لشرطة الاحتلال إنها أطلقت النار باتجاه فلسطيني حاول تنفيذ عملية طعن قرب المسجد الأقصى، وأصيب أحد عناصرها بجروح في العملية”.

ويظهر تصوير متداول الطبيب الجولاني ملقى على الأرض في حالة نزيف بموقع الحادث، بدون تقديم الإسعاف له، فيما وضع أحد عناصر الشرطة الإسرائيلية قدمه على ظهره.

وعقب إعلان استشهاده اقتحمت قوات الاحتلال منزل الجولاني في بلدة شعفاط (شمالي القدس المحتلة) واعتقلت شقيقيه واثنين من أبنائه.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى