العرب والعالم

الغنوشي: البرلمان في حالة إنعقاد والانقلاب يستهدف “النهضة”

النور نيوز/ بغداد
أكد رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي، ان مجلس النواب في حالة انعقاد ويرفض “الانقلاب” على الشرعية، فيما اتهم دولة الامارات باستهداف حركة النهضة التي وصفها بالحزب الأقوى.

وقال الغنوشي في تصريح صحفي، ان “البرلمان التونسي في حالة انعقاد وعقدنا اجتماعا لمكتب مجلس النواب وكانت جلسة شرعية وكاملة النصاب، واتخذنا قرارا بإدانة الانقلاب والتمسك بالشرعية”.

وأضاف، “منذ أن سمعنا بانقلاب خرجنا إلى الشّارع وهذا الدرس التركي الذّي نعمل على مراعاته”، موضحا ان “فكرة الانقلاب (في تونس) استغلت عدم وجود محكمة دستورية للفصل في القرارات، والرئيس سعيد ليس له اختصاص في تفسير الدستور في غياب المحكمة الدستورية”.

وتابع، “لا نتوقع من الجيش أن يتورط في قبول التسيس، الجيش وطني ودافع عن الثورة، ونأمل عدم نجاح إقحامه في الأزمة”، مشيرا الى “تعبئة قام بها الرئيس ضد الخيار الديمقراطي وفصل السلطات لأن (النهضة) هي الحزب الأقوى في البلاد، وهناك محاولات بائسة لتجريم حركة النهضة”.

ونفى الغنوشي، “استشارته في تلك القرارات المفاجئة للرئيس التونسي”، متهما إعلام دولة الإمارات بـ”الوقوف وراء دعم الانقلاب واستهداف حركة النهضة”.

وأعلن مجلس نواب الشعب التونسي، رفضه قرارات الرئيس قيس سعيد بحلّ البرلمان وتجميد عمل الحكومة والسيطرة على مفاصل السلطة التنفيذية والقضائية في البلاد.

الرئيس التونسي قيس سعيد، قرر أمس الأحد، تجميد البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه وإقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي، فيما قرر تولي السلطة التنفيذية بمساعدة رئيس حكومة يعيّنه بنفسه، وتولي رئاسة النيابة العامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى