اخبار العراق

ائتلاف الوطنية: المؤشرات الحالية لا تُنبئ بانتخابات نزيهة والمفوضية تتجاهل

النور نيوز / بغداد

أكد ائتلاف الوطنية، اليوم الجمعة، ان المؤشرات الحالية لا تُنبئ بانتخابات نزيهة تكون بدايةً لعهد سياسي جديد وتقضي على المظاهر السلبية والتلاعب في مبادئ الديمقراطية، مشيرا الى ان المفوضية تغمض عيونها وتصم اذانها عن جميع الملاحظات والنصائح.

وقال الائتلاف في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، انه “أرسل مذكرتين الى مفوضية الانتخابات تضمنت عدداً من الملاحظات لضمان نزاهة الانتخابات دون ان يتلقى اي ردٍ بشأنها”.

وأضاف، ان “وجود عدد كبير من النازحين والمهجرين بعيدا عن مناطق ومراكز انتخابهم، فضلاً عن الغاء تصويت الخارج الذي سيحرم نحو ٧ مليون عراقي من التصويت لا يوفر العدالة المطلوبة وتكافؤ الفرص بين ابناء الوطن الواحد”.

وجدد الائتلاف، تأكيده على “ضرورة الاستعانة بشركة اخرى لفحص وتدقيق الاجهزة البايومترية وإصدار شهادة التقييم والكفاءة للاجهزة المستخدمة”، لافتا الى “جملة ملاحظات حول وسائل مرتبطة بالعد والفرز والقوانين والأنظمة والآليات المستخدمة، وضرورة اعلان النتائج في كل مركز انتخابي بعد غلق المركز ليلا، بالاضافة الى منح الصلاحيات المناسبة التي تمكن مدراء المكاتب من تقديم اداء افضل والسماح لهم بفتح مراكز الاقتراع أو نقلها أو شطرها بما يساعد الناخبين في الوصول للمراكز والمناطق”.

 وتساءل الائتلاف، عن “آلية تكوين الدوائر وكيفية استحداثها خصوصاً مع تداول بعض المؤشرات عن اجراءات لم تكن بهدف نزاهة وسلامة العملية الانتخابية بل تنفيذاً لارادات ضيقة من قبل البعض، حتى اصبح المال السياسي مبذولاً بشكل مذهل ومدعوماً من ارادات خارجية تتلاعب بمصير العراق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى