العرب والعالم

مستشفى أمريكي يفصل طبيبة فلسطينية انتقدت جرائم الاحتلال

النور نيوز/ متابعات
فصل مستشفى “فينيكس” الأمريكي، الطبيبة الفلسطينية فداء وشاح من قطاع غزة، على خلفية انتقادها لجرائم الاحتلال الإسرائيلي الأخيرة في القطاع.

وكتبت أخصائية أشعة الأطفال وشاح، التي تعمل في المستشفى الكائن بولاية “أريزونا” الأمريكية، في منشور بموقع “فيسبوك”: “دولة قائمة على الوحشية، والعنصرية، وأكل لحوم البشر، لا تدوم طويلا”، موجهة حديثها للاحتلال: “نهايتكم قادمة أسرع مما تتوقعون”.

وأكدت أنه “يمكن للاحتلال الإسرائيلي قصف المباني الإعلامية في غزة (..)، لكن يوجد هواتف ومواقع تواصل اجتماعي لفضح المجازر والإبادة الجماعية التي يفتخر بها الصهاينة”.

وأردفت بقولها: “من نوافذنا وشوارعنا، وبجوار الأنقاض، سنكشفكم جميعا للعالم، وسنكشف عطشكم لقتل أطفالنا الفلسطينيين، باستخدام منصاتنا الصغيرة، وسنكشف عن أرواحكم القبيحة، ونراقب تصريحاتكم البربرية اليائسة، ونشعر بخوفكم من الانهيار”.

وعلق ناشطون أمريكيون على منشورها، وطالبوا المستشفى بإقصائها، ما دفع إدارة المستشفى للتصريح بأن فريقها يقوم بالتحقق من الأمر ومعالجته، رغم خروج أصوات أخرى تدعم وشاح، وتدعو إلى تحرير فلسطين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى