اخبار العراق

حقوق الانسان: جريمة سبايكر كشفت فكر الإرهاب في ممارسة القتل وإنتهاك الحقوق

النور نيوز / بغداد

أكدت مفوضية حقوق الانسان في العراق، ان جريمة سبايكر كشفت فكر ومنهج العصابات الإرهابية في ممارسة القتل وانتهاك الحقوق لابناء الشعب العراقي.

وقالت المفوضية في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “بألم بالغ نستذكر الذكرى السابعة للمجزرة التي ذهب ضحيتها (1700) شهيد من طلبة وجنود قاعدة الشهيد الطيار ماجد التميمي الجوية (سبايكر) في محافظة صلاح الدين”.

وأضافت، إن “هذه الجريمة كشفت فكر ومنهج العصابات الإرهابية في ممارسة القتل وقطع الرؤوس والتكفير والاعتداء على الحرمات وانتهاك حقوق الإنسان، وبينت للعالم أجمع مدى انحراف هذه الجماعات وشيطنتها وتعديها على الكرامة الإنسانية دون وازع أو خشية أو تأنيب للضمير”.

وجاء في البيان، إن “المفوضية إذ تشعر بمزيد من الحزن وهي تستذكر هذه الجريمة فأنها تدعو العالم والمجتمع الدولي إلى تجريم هذا التنظيم الإرهابي، وبذل الجهود المتواصلة من أجل تعريف الرأي العام العالمي بالمعاناة التي خلفتها جريمة سبايكر وتداعياتها الخطيرة على حقوق الإنسان وحفظ كرامته، واستهانة هذا التنظيم واستخفافه بحق الحياة الذي كفلته القوانين والتشريعات الدولية”.

ودعت المفوضية، الجهات المعنية بمساعدة عوائل الضحايا الى “معرفة مصير أبنائهم المفقودين، وتسليم رفات الشهداء لذويهم لأجل الحصول على حقوقهم التي أقرتها القوانين الخاصة بحقوق شهداء سبايكر”.

وطالبت، الجهات المعنية بالسلطتين التنفيذية والقضائية “برفع دعوى قضائية، أمام محكمة العدل الدولية لمحاكمة المتورطين والمتعاونين معهم في ارتكاب أبشع جريمة عرفتها الإنسانية حتى لا تضيع دماء الشهداء وحقوقهم الإنسانية في الحياة الحرة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى