اخبار العراق

تربية الرصافة الأولى: قراراتنا بشأن العملية التربوية ستصب بمصلحة الطلبة

النور نيوز/ بغداد

أكدت مديرية تربية الرصافة الأولى، اليوم الثلاثاء، أن القرارات التي ستتخذها بشأن العملية التربوية ستكون بمصلحة الطلبة، فيما أشارت إلى أن قرار تعطيل العام الدراسي جاء من اللجنـة العليا للصحـة والسلامة الوطنية وليس من وزارة التربية حافظا على سلامة الطلبة.

وقال مدير تربية الرصافة الأولى حسين الزوبعي لوكالة الأنباء العراقية(واع)، اليوم الثلاثاء: إن “قرار تعطيل العام الدراسي جاء من خلية الازمة ليس من وزارة التربية، من باب الحرص على الطلبة والاسر العراقية”.

وأضاف، أن “الوزارة تطبق قرارات خلية الازمة كونها جهة عليا وحريصة على سلامة العراقيين جميعا”.

وأشار الى أن “التعليم الحضوري افضل ولكن الظروف التي يمر بها العالم أجمع قادتنا نحو ذلك”.

وتابع أن “الامتحانات نجحت العام الماضي حضوريا ضمن شروط السلامة وأيضا ساهمت بكسر العزلة، بناء على طلب قدم الى مجلس الوزراء وخلية الازمة وافقوا على أن تكون امتحانات صف السادس الاعدادي امتحانات حضورية”.

وناشد الزوبعي أن تكون الامور في العام الحالي ضمن الاطار الصحيح”، لافتا الى أن “كل ما يشاع على مواقع التواصل هو اشاعات لا ترتقي الى قرارات وزارة التربية”.

 وبشأن حضور المشرفين أكد أن عملهم وتواجدهم ليس فقط إشرافا وإنما إشراف وتقويم للدروس”، مبينا أن المشرفين لديهم واجبات بأن يتابعوا اداء المدارس من معلمين ومدرسين في الدروس الالكترونية ومستوى تفاعل الطلاب معهم”.

ولفت الى أن “المشرفين يتابعون عمليات التعليم الالكتروني بشكل مباشر”، داعيا اولياء امور الطالبة لمتابعة ابنائهم والاشراف على دروسهم باعتبار أن المسؤولية أصبحت مشتركة”.

وبين أن “ذلك الاجراء تعمل عليه الوزارة منذ بداية جائحة كورونا، والتظاهرات التي انطلقت سابقا”، موضحا أن “الوزارة تمكنت من عبور ازمات أشد في المحافظات التي كانت تحت سيطرة عصابات داعش الارهابية”.

وتابع أن “القرارات التي ستتخذها الوزارة ستكون بمصلحة الطالب وبما يؤمن سلامتهم”، لافتا الى أن “الوزارة حريصة على سلامة الجميع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى