اخبار العراق

الكعبي: عدالة ومهنية المؤسسة القضائية أكبر ضمانة لاستقرار النظام الديمقراطي

النور نيوز/ بغداد

أكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، اليوم الاحد، ان رصانة وعدالة ومهنية المؤسسة القضائية هي اكبر ضمانة لاستقرار النظام الديموقراطي في العراق.

وذكر بيان لمكتبه تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “الكعبي التقى رئيس المحكمة الاتحادية العليا جاسم العميري، خلال زيارة ميدانية اجراها الى مقر المحكمة، رافقه فيها النائبان علاء الربيعي ومحمد الغزي والمستشار القانوني لمجلس النواب محمد يوسف”.

وجاء في البيان، ان “الكعبي بارك بتشكيل المحكمة الاتحادية العليا ولأعضائها وتوليهم هذه المهمة العظيمة، وفق قانون المحكمة الذي جاء تلبية لطموح الشارع العراقي ومثل وحدة العراق، مؤكدا ان السلطة التشريعية حريصة على ان تمارس السلطة القضائية دورها الطبيعي في ظل نظام ديمقراطي ط.

وبين الكعبي، انه “مهما بلغت الدول التي لا تنتهج نظاما ديمقراطيا من تطور فهي غير قادرة على تحقيق نظام قضائي مستقل دون تدخل السلطة بشؤونها”.

وأضاف، ان “حاجتنا الآن الى مؤسسة قضائية بمختلف تخصصاتها نابع من حاجتنا الى استقرار النظام الديمقراطي , والمحكمة الاتحادية هي واحدة من بين اهم المؤسسات القضائية الكفيلة بخلق الاستقرار والحيادية والعدالة ، والبت بين الخصوم سواء على مستوى المؤسسات او حتى بين الفرد والمؤسسة , فالحكم الرشيد يتحقق بسيادة القانون والايمان بعدالة القانون وليس العكس “.

ونوه الى ان “الجميع متفق على هدف واحد ممثل بممارسة المحكمة الاتحادية دورها الكبير بوحدة العراق”، داعيا الى “ضرورة التعاون ما بين السلطة التشريعية والمحكمة الاتحادية فيما يتعلق بتشريع القوانين والاستئناس بآرائها القانونية لضمان تشريع قوانين اكثر رصانة واكثر فائدة للمواطن والبلد ككل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى