اقتصاد

العراق يوقع إتفاقية مع شركة فرنسية تتضمن إنشاء وحدات معالجة الغاز ومشاريع أخرى

النور نيوز/ بغداد
وقعت وزارة النفط، إتفاقية مبادئ مع شركة توتال الفرنسية لتنفيذ اربعة مشاريع اهمها انشاء مجمعات ووحدات لمعالجة الغاز المصاحب واستثماره وتكون على مرحلتين بطاقة 600 مليون قدم مكعب قياسي ومشروع ماء البحر وتطوير حقل ارطاوي، اضافة الى انشاء مشروع الطاقة الشمسية لصالح وزارة الكهرباء بطاقة (1000) ميكا واط.

وأكد وزير النفط رئيس المجلس الوزاري للطاقة إحسان عبدالجبار اسماعيل، بحسب بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، انه تم الاتفاق مع شركة توتال الفرنسية لتنفيذ اربعة مشاريع عملاقة تمثل الحاجة للتنمية في البلاد ، المشروع الاول وهو الاهم ، مشروع جمع وتكرير الغاز في كافة الحقول خارج اتفاقية غاز البصرة وهي حقول ( ارطاوي ، غرب القرنة /2 ، مجنون ، الطوبة ، اللحيس ) التي تحرق كميات كبيرة فيها من الغاز ، مشيرا انه تم الاتفاق مع “توتال” على انشاء مجموعة منشآت في هذه الحقول مع انشاء مجمع الغاز المركزي في ارطاوي بهدف استثمار كامل كميات الغاز المصاحب ، ويعتبر المشروع من اهم المشاريع التنموية التي ستشهدها البلاد خلال هذه السنة والسنوات اللاحقة.

وأضاف، ان المشروع العملاق الاخر هو مشروع ماء البحر المتكامل والتي كانت الوزارة تحاول تنفيذه منذ اكثر من عشر سنوات وابدت شركة توتال استعدادها لتنفيذ المشروع ، والمشروع الثالث هو مشروع تطوير حقل ارطاوي بهدف تعظيم امكانيات امدادات الغاز واستثمار كامل الكمية من الحقول التي تحتوي على نسب عالية من انتاج الغاز الطبيعي ، والمشروع الرابع انشاء منشآت لانتاج 1000 ميكا واط من الطاقة الكهربائية بالاعتماد على الطاقة الشمسية.

وبين اسماعيل، ان هذه المشاريع الاربعة تم توقيع مذكراتها النهائية وتم الاتفاق على نطاق العمل الفني والتجاري تقريبا وسيتم عرض الموضوع على مجلس الوزراء للمصادقة عليه ، وتعتبر هذه المشاريع من اكبر المشاريع التنموية التي تقوم شركة توتال بتنفيذها خارج فرنسا ، وتمثل هذه المشاريع اهم الملامح للاقتصاد الوطني كونها تركز على انتاج الغاز وتكريره واستثماره وانتاج الطاقة الشمسية.

وأشار الى ان النقاشات في هذه المشاريع بدأت منذ تشرين الاول 2020 حيث تم مناقشة الامور الفنية والتجارية والاقتصادية والمالية للمشاريع الاربعة، وشركة توتال ستضخ مليارات الدولارات بغية الاستثمار وتحقيق هذه المشاريع.

ووقع وزير الكهرباء ماجد مهدي حنتوش اتفاقية المبادئ مع شركة توتال الفرنسية لتنفيذ مشروع انتاج 1000 ميكا واط من الطاقة الشمسية، حيث قال وكيل الوزارة لشؤون الاستخراج كريم حطاب، انه تم اليوم توقيع اتفاقية مبادى ما بين شركة توتال وشركة نفط البصرة وشركة غاز الجنوب لمشروع كبير لاستثمار الغاز في حقل ارطاوي وحقل غرب القرنة /2 وحقل مجنون كمرحلة اولى بطاقة 300 مقمق بالاضافة الى 300 مقمق اخرى كمرحلة ثانية من حقول خراج نطاق غاز البصرة.

ولفت الوكيل، الى ان الوزارة لديها مشاريع اخرى لاستثمار الغاز في محافظة ميسان ومحافظة ذي قار وعكاز في الانبار والمنصورية في ديالى وهي مشاريع قيد التوقيع والاستثمار في الوقت الحاضر.

وقال وكيل الوزارة لشؤون الغاز حامد يونس، ان الاتفاقية التي وقعت ، هي اتفاقية اطارية لعملية استثمار الغاز وتطوير حقل ارطاوي سيتبعها توقيع العقد بعد مصادقة مجلس الوزراء الموقر ، وسيتم خلال المشروع بناء منشات لمعالجة الغاز بطاقة اولية مقدارها 300 مقمق لحقول عديدة ( ارطاوي واللحيس والطوبة وغرب القرنة /2 ) ويتبعها المرحلة الثانية ايضا 300 مقمق باليوم ، وسيشمل المشروع تطوير حقل ارطاوي لرفع الطاقات الانتاجية للحقل من النفط الخام وكذلك تتضمن الاتفاقية مشروع انشاء الطاقة الشمسية وانتاج طاقة تقدر (1000) ميكا واط.

وذكر حمزة عبدالباقي مدير عام شركة غاز الجنوب، انه تم التوقيع مع شركة توتال الفرنسية تتضمن مشاريع رئيسية الاول مشروع انشاء وحدات لمعالجة الغاز على مرحلتين بطاقة 600 مقمق وتستهدف الغاز المنتج في حقول (غرب القرنة /2 ، مجنون ، ارطاوي ) وحقول اخرى ، سيساهم هذا في تقليل كميات حرق الغاز المصاحب واستثمارها في رفد شبكة الغاز الوطنية بما يعادل 500 مقمق لتوليد الطاقة الكهربائية وايضا رفع الطاقات من المنتجات الغازية الاخرى (الغاز السائل والمكثفات) ، وايضا تتضمن الاتفاقية تطوير حقل ارطاوي ليصل الانتاج فيه الى 200 الف برميل باليوم.

وأشار الى ان الطاقة الانتاجية الحالية 60 الف برميل باليوم ، مضيفا الى ان الاتفاقية تتضمن ايضا مشروع ماء البحر وهو من المشاريع المهمة في ديمومة الانتاج في الحقول النفطية وزيادة انتاجيتها لتامين انتاج 2.5 مليون برميل كمرحلة اولى بما سيزيد من الطاقات الانتاجية والتصديرية مستقبلا.

من جانبه، قال المدير التنفيذي لشركة توتال باتريك بويانيه، ان شركته اجرت مباحثات مع الجانب العراقي لتنفيذ مشروع استثمار الغاز ، وهناك مشاريع اخرى منها زيادة الانتاج من احد الحقول النفطية وانتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية، مبينا ان توقيع الاتفاقية خطوة مهمة وستكون هناك خطوات اخرى حتى توقيع العقد بعد مصادقة مجلس الوزراء، وشركته جادة في تنفيذ المشروع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى