اخبار العراقاهم الاخبار

الدفاع المدني: اغلب حوادث الحريق مؤخرا سببها الاهمال

النور نيوز/ بغداد
اوضحت مديرية الدفاع المدني حصول أغلب حوادث الحريق التي شهدتها البلاد مؤخرا إلى الاهمال في اجراءات الحماية اضافة الى تذبذب التيار الكهربائي.

وقال مدير المديرية التابعة لوزارة الداخلية كاظم سلمان بوهان في تصريح صحفي، ان “عدم إشاعة ثقافة الحماية المدنية التي تتطلب توفير مستلزمات الوقاية من الحرائق المتضمنة المتحسسات والمطافئ، إضافة إلى رداءة الأجهزة والتوصيلات الكهربائية، كانت السبب الرئيس وراء أغلب حوادث الحرائق التي حصلت مؤخرا ببغداد والمحافظات”.

وتنفذ مديرية الدفاع المدني كشوفا نصف سنوية على المباني والدوائر الحكومية والأهلية العامة لضمان توافر أسباب السلامة فيها، كما ان الجهات الحكومية المختصة باتت تفرض إجراءات عقابية على كل جهة لا تلتزم بمعايير السلامة العامة، وغرامات مالية تتراوح بين 250 ألفا الى مليون دينار.

ودعا بوهان وسائل الاعلام كافة إلى “ضرورة نشر الوعي بشأن الالتزام بتعليمات وارشادات مديرية الدفاع المدني وأهمها توفير مستلزمات متحسسات الحرائق والمطافئ، وإجراء الصيانة الدورية، وعدم تحميل النقاط الكهربائية أكثر من طاقتها، اسهاما في التقليل من الحوادث”.

وكانت محافظة بغداد قد اعلنت قبل مدة، ان اللجنة العليا للسلامة البيئية التابعة لها، تتجه لاتخاذ الاجراءات المناسبة للتقليل من الحرائق، التي تحدث بالمحال التجارية والعمارات السكنية والمطاعم في العاصمة.

وأوضح مدير الدفاع المدني أن “المديرية تسخر جميع امكاناتها لحماية ارواح المواطنين”، لافتا الى انها “نشرت فرق الدفاع المدني في التقاطعات والشوارع الرئيسة لتأمين سرعة وصولها إلى موقع الحادث لتفادي الازدحامات”، عدا الاجراء “غير مسبوق في العالم اجمع ويهدف الى سرعة وصولها الى مكان الحادث”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: