اخبار العراقاخبار عامةالامنيةاهم الاخبار

مصدر لـ”النور”: لقاء رفيع مرتقب بين قادة الجبهة العراقية ومقتدى الصدر

بغداد/ النور نيوز

أفاد مصدر سياسي مطلع، اليوم الأربعاء، بأن لقاءً مرتقباً، سيجري بين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وقادة الجبهة العراقية، ضمن الحراك الدائر.

وقال المصدر، لـ”النور نيوز” إن “لقاء مرتقباً سيعقد خلال الأيام المقبلة، بين قادة الجبهة العراقية، وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، لتنسيق المواقف بشأن التحركات السياسية المقبلة، التي تشهدها الساحة العراقية”.

وأضاف المصدر، أن “لقاء يأتي ضمن سلسلة لقاءات مرتقبه سيعقدها قادة الجبهة، مع بقية زعماء الكتل السياسية، حيث بدأ أول لقاء مع رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود بارزاني، في أربيل” .

ويوم أمس، التقى قادة الجبهة العراقية، مع زعيم الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني، وذلك في إطار الحراك السياسي، الجاري منذ أيام.   

وقالت الجبهة في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، إن “قادة الجبهة العراقية وممثليهم  التقوا صباح اليوم مع فخامة الرئيس مسعود البارزاني في اربيل”. 

وبحسب البيان، “جرى استعراض مستجدات الوضع السياسي والازمات الخطيرة التي يمر بها العراق”. 

وأشارت الجبهة إلى ان “وجهات النظر كانت متطابقة بشان ضرورة اتخاذ خطوات حاسمة لإصلاح العملية السياسية وانقاذها من الفشل المتوقع فيما اذا بقت الامور تسير على هذا المنوال”. 

وأضاف البيان ان “تم التأكيد المشترك على اهمية تأسيس عقد سياسي جديد يفضي الى بناء دولة ناجحة يطبق فيها الدستور  وتحترم فيها القوانين ويراعى فيها التوازن  وهذا يتطلب توافق بين رجال دولة يتفهمون هذه المخاطر ويحترمون التزاماتهم “، لافتاً إلى أنه “تعهد الطرفان باستمرار التشاور لتحقيق هذه الاهداف”. 

ويأتي هذا اللقاء ضمن الحراك السياسي الدائر، عقب تشكيل الجبهة العراقية، من خمسة أحزاب، بهدف إقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، منصبه.  

اقرأ أيضاً: حشد برلماني وشعبي.. كرسي الحلبوسي على رادار الجبهة العراقية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى