اخبار العراقاهم الاخبار

الناتو: قد نبقى سنوات أخرى في العراق وعملنا توسع ليشمل وزارة الداخلية العراقية

النور نيوز/ بغداد
أعلنت قائد قوات الناتو في العراق، جيني كارينيان، أن القوات قد تبقى لخمس سنوات أخرى في العراق، حتى تفعيل برنامج الإصلاح ونظام الدفاع والأمن.

كارينيان قالت في ندوة عبر الفيديو لـ “مركز رووداو للدراسات”، إن التحالف الدولي ضد داعش، في مرحلة الانتقال وسيتم تقليل عدد قواته في العراق خلال الأشهر القادمة.

كاريينان، أكدت أنه “بناءً على طلب الحكومة العراقية، أبدى وزراء الدفاع في حلف الناتو قبل أيام، موافقتهم على توسيع عمل الناتو في العراق من خلال زيادة عدد مستشاريها لتشمل وزراة الداخلية أيضاً، لذا ستكون أمامنا مهمات أكثر في الأشهر والسنوات المقبلة”.

وحول عمل ومهمة الناتو في العراق، قالت كارينيان إن “مهمة الناتو في العراق استشارية وليست قتالية، تقدم الاستشارة لوزارة الدفاع العراقية حتى إصلاحها”، مشيرةً إلى أن العمل مع الدفاع العراقية يتضمن مكافحة الفساد، تحسين إدارة القدرات البشرية وتدريبها، السياسة والستراتيجية، قانون الاشتباك المسلح، القيادة، المرأة، السلام والأمن، والعمل بحرفية في التهيئة العسكرية.

وعدت قائد قوات الناتو في العراق، الإصلاح في مجال الأمن موضوعاً هاماً، وقالت: “من الضروري جداً لحكومة الكاظمي، أن تشجع على إجراء الإصلاح في مجالات الأمن، وقد لمسنا اهتماماً خاصاً من الكاظمي بالبعض منها، مثل مكافحة الفساد داخل وزارة الدفاع التي يقوم بها الكاظمي بإجرائها حالياً”.

ونوهت إلى أن الإصلاح في مجال الأمن والدفاع، يتطلب برنامجاً طويل الأمد وعليه سيبقى الناتو لسنوات أخرى هنا حتى إنجاح ذلك الإصلاح، لافتة إلى أن الناتو يقوم بتفعيل هذا البرنامج في 19 دولة، مؤكدةً نجاح البرنامج.

وأكدت كارينيان أيضاً أنه “لا نشعر بوجود أي تأثير إيراني ضمن وزراة الدفاع العراقية، لقد توصلنا إلى أن رغبة العراقيين الشديدة والقيادات العليا في العراق هي فهم نظام الناتو وهيكليته، ليتمكنوا من العمل في المستقبل مع الناتو، كجزء من التدريبات أو توزيع القوات”.

ومضت قائد قوات الناتو في الحديث، بالقول إنهم يولون “الأهتمام الأكبر لدعم قوات الأمن العراقية التابعة للحكومة العراقية بشكلٍ رسمي، والحشد الشعبي ضمن تلك القوات، لكن رغم ذلك ليس للناتو أي برنامج عمل مع الحشد الشعبي، ومسألة تأسيس وتمكين قوات الحشد الشعبي تتم بطلب من الحكومة العراقية، وقد تصبح جزءاً من مهمة الناتو في المستقبل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى