اقتصاد

وضع الحجر الأساس لمشروع تسويق القمح “العملاق” في أربيل

النور نيوز/ بغداد
وضع رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني، اليوم الاثنين، الحجر الأساس لمركز تسويق القمح “العملاق” في أربيل، مشيرا الى ان الإقليم يسعى لتحقيق أمنه الغذائي، وأن يكون سلة غذاء للعراق.

وتبلغ تكلفة للمشروع 250 مليون دولار، ويتألف إجمالاً من 40 صومعة (سايلو) ومخازن موزعة على المحافظات وتستوعب كل واحدة 5 آلاف طن من الحبوب وبما يصل كلياً إلى 400 ألف طن في كل ساعة، فضلاً عن معملين لإنتاج الدقيق بواقع 500 طن يومياً.

وقال رئيس الحكومة، خلال وضع الحجر الأساس للمشروع في مراسم خاصة حضرها نائب رئيس الحكومة قوباد طالباني وعدد من الوزراء والمسؤولين في أربيل، بحسب بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “العلاقة بين أهالي كردستان والزراعة علاقة تاريخية، ولكن للاسف لم يتم استغلال ذلك على مر التاريخ ولا سيما خلال القرن الماضي”، مؤكداً “بذل جهود حثيثة لتنويع مصادر الدخل وإيلاء أهمية بالغة بالقطاع الزراعي”.

وأضاف، ان “مشاريع تسويق الحبوب لن تقتصر على أربيل، بل سيتم إطلاق مشاريع مماثلة في محافظات أخرى”، لافتا الى ان “الحكومة تسعى للتعويض عما لحق بإقليم كوردستان من خسائر فادحة بحرق أراضيه الزراعية وإبادة فلاحيها خلال عمليات الأنفال والقصف الكيمياوي، وذلك من خلال تحقيق الأمن الغذائي ليس لإقليم كوردستان فقط، بل من أجل أن يصبح سلة غذاء للعراق والمنطقة”.

وأشاد بارزاني، بـ”الشرکة المنفذة للمشروع، وجهود وزارة الزراعة والموارد المائية في إعداد المشروع”، معربا عن “أمله في مواصلة إنشاء مثل مشاريع كهذه، لتعزيز البنية التحتية الاقتصادية كجزء من أولويات هذه التشكيلة الوزارية”.

ومن المقرر أن يتم العمل بالمشروع على مرحلتين، ستنُجز الأولى في حزيران 2021، فيما سيتم الانتهاء من المرحلة الثانية في شتاء عام 2021.

ويهدف المشروع إلى تحقيق الأمن الغذائي، وسيبدأ في استلام القمح من الفلاحين بدءاً من العام المقبل بقدرة استيعابية تبلغ 500 ألف طن من الحبوب، وسيوفر المشروع آلاف فرص العمل لخريجي كليات الزراعة في عموم الإقليم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى