العرب والعالم

70 مليون أمريكي يدلون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية مبكرا

النور نيوز/ عربي ودولي
أفاد إحصاء صدر يوم الثلاثاء من مشروع انتخابات الرئاسة الأمريكية أن أكثر من 70 مليون أمريكي أدلوا بأصواتهم مبكرا في انتخابات الرئاسة الأمريكية، أي أكثر من نصف إجمالي عدد الناخبين في انتخابات 2016 وذلك قبل أسبوع من الموعد الرسمي للانتخابات في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر.

ويتوقع أن ترتفع أعداد المصوتين بشكل كبير، إذا ما أخذنا بعين الاعتبار الوقت المتبقي لانطلاق التصويت العادي يوم الثالث من الشهر القادم.

وفيما يلي الانتخابات الرئاسية في خمسين عاما الماضية، مرتبة حسب أعلى معدل إقبال للناخبين المؤهلين:

2008: باراك أوباما ضد جون ماكين (61.65٪)
2016: دونالد ترامب – هيلاري كلينتون (60.1٪)
2004: جورج دبليو بوش ضد جون كيري (60.1٪)
2012: باراك أوباما ضد ميت رومني (58.6٪)
1992: بيل كلينتون ضد جورج دبليو بوش (58.1٪)
1972: ريتشارد نيكسون ضد جورج ماكجفرن (56.2٪)
1984: رونالد ريغان ضد والتر مونديل (55.2٪)
1976: جيمي كارتر ضد جيرالد فورد (54.8٪)
1980: رونالد ريغان ضد جيمي كارتر (54.2٪)
2000: جورج دبليو بوش ضد آل جور (54.2٪)
1988: جورج بوش ضد مايكل دوكاكيس (52.8٪).
1996: بيل كلينتون ضد بوب دول (51.7٪)

وبحسب “مشروع الانتخابات الأمريكية، فإن عدد التصويت مبكرا في الانتخابات قد يصل إلى 150 مليونا، ما يعادل 65 بالمئة من إجمالي عدد الذين يحق لهم التصويت بالبلاد، وهو يشكل أعلى نسبة مشاركة منذ 1908.

ويقول خبراء إن نسبة الإقبال المتزايد هذا العام ترتبط بظروف أزمة فيروس كورونا، التي دفعت العديد للبحث عن بديل للاقتراع قبل اليوم المحدّد للانتخابات الشهر المقبل.

وأظهرت تسجيلات أعداد الناخبين الهائلة بطوابير طويلة من الناخبين الأمريكيين، حيث انتظر بعضهم لساعات طويلة للحصول على فرصة للتصويت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى