اخبار العراقاقتصاد

الاقتصاد النيابية تدعو إلى تخصيص نسبة من القروض إلى المشاريع الاستثمارية

النور نيوز/ بغداد

قالت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، الاربعاء، إن النفط أصبح سلعة غير مرغوب بها دوليا، مطالبة الحكومة بإيجاد البدائل.  

وأفاد عضو اللجنة، النائب عطوان العطواني، في تصريح للوكالة الرسمية، بأن “الوضع الاقتصادي ضاغط وبشكل كبير على الحياة العامة بشقيها الاستثماري والمالي”، مبيناً أنه “تم تعطيل الكثير من المشاريع الاستراتيجية والمتوسطة بسبب عدم إقرار الموازنة”.  

وأضاف، أن “الحكومة مطالبة بإيجاد البدائل عن النفط بعد أن أصبح سلعة غير مرغوب بها دوليا، بسبب استخدام الطاقات البديلة المتجددة”.  

ودعا إلى “إعداد دراسة معمقة عن الوضع الاقتصادي في العراق لتنمية الإمكانيات والقدرات والاستفادة من الثروات الطبيعية لتطوير القطاعات الأخرى”.  

وأشار إلى أن “الكثير من المشاريع الاستثمارية المتوقفة تحتاج إلى التمويل، واستمرار توقفها يعني الاندثار وحرمان المواطن من خدماتها”، مؤكدا “أهمية تخصيص من 20 إلى 25% من القروض التي تعتزم الحكومة اقتراضها وتوظيفها بشكل صحيح وتوزيعها على المشاريع الاستثمارية المهمة، لاسيما أن تنمية قطاع الاستثمار من شأنها تكوين رافد ثانوي بعد النفط”.  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى