اخبار العراقاهم الاخبار

فائق الشيخ علي يدلي بشهادته عن طارق الهاشمي: العراق خسر سياسياً سنياً مهماً


النور نيوز/ بغداد
اكد رئيس تحالف تمدن، فائق الشيخ علي، الخميس، ان معظم ملفات قضايا السياسيين السنة “ملفقة وكاذبة”، مبينا ان “ضباط بالسلطة” هم من افتعلوها تزلفا وتقربا إلى رئيس الوزراء انذاك نوري المالكي.

وقال الشيخ علي في تغريدة له على تويتر اطلع عليها “النور نيوز” اليوم 18 حزيران 2020 “سأقول كلاما أنا مسؤول عنه أمام الله ثم التاريخ.. بحكم مسؤوليتي النيابية عضوا في اللجنة قانونية ورئيسا لها لاحقا وعضوا أيضا حاليا اطلعت على ملفات قضايا السياسيين السنة العراقيين، فوجدت معظمها كيدية وملفقة وكاذبة افتعلها ضباط بالسلطة تزلفا وتقربا إلى رئيس الوزراء المالكي!”.

وتابع الشيخ علي تغريداته حول القاده السنة حيث وصف رئيس حركة تجديد طارق الهاشمي بان “العراق خسر سياسياً سنياً مهماً”.

وذكر في تغريدته “في عام 2009م زرتُ رئيس مجلس النواب العراقي أياد السامرائي وقلتُ له: (انتبه، لا تكن طائفياً في تصريحاتك مثل طارق الهاشمي).
هذا هو رأيي بالهاشمي، ولكني أقولها علناً وبجرأة بأنه بريء من كل التهم الكيدية والملفقة التي وجهت إليه.. وليسمع العالم. لقد خسر العراق سياسياً سنياً مهماً.

وكان رئيس ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي، قد اكد يوم امس انه سيحترم اي قرار يصدر بشأن وزير المالية الاسبق، رافع العيساوي، مشيرا الى اهمية ان يلتزم القضاء بـ “مهنيته المعهودة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى