اخبار العراقاخبار عامةالامنية

المخابرات ترد على تصريحات هددت بـ”إحراق العراق”

بغداد/ النور نيوز

ردّ جهاز المخابرات الوطني العراقي، الثلاثاء، على تصريحات ما قال إنهم “خارجين عن القانون هددوا باحراق العراق”.

وذكر بيان للجهاز تلقى “النور نيوز” نسخة منه، إن “جهاز المخابرات الوطني العراقي، اطلع على بعض التصريحاتِ التي يتمّ تداولها عبر وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، وتمثل هذه التصريحات تهديداً صريحاً للسلم الأهلي، وتسيء إلى رئيس جهاز المخابرات الوطني العراقي السيد مصطفى الكاظمي”.

وتابع، “يودّ جهاز المخابرات الوطني العراقي، الإشارة أنّ المَهمات الوطنية التي يقوم بها لخدمة الوطن والشعب ليست خاضعة للمزاجات السياسية ولا تتأثر باتهامات باطلة يسوّقها بعض من تسول له نفسه إيذاء العراق وسمعة أجهزته الأمنية، بل تستند إلى مصالح شعب العراق الأبيّ وحجم وقيمة الدولة العراقية في المنطقة والعالم”.

واضاف، إن “جهاز المخابرات الوطني العراقي يشدّد على حقه في الملاحقة القانونية لكل من يستخدم حرية الرأي لترويج اتهامات باطلة تضر بالعراق وبسمعة الجهاز وواجباته المقدسة بحفظ أمن العراق وسلامة شعبه”.

وتابع، أنّ “جهاز المخابرات الوطني العراقي، يجدد العهد لشعب العراق بأن يكون مدافعاً عن الدولة ورموزها وسياقاتها الأصولية في نطاق الواجبات الدستورية الملقاة على عاتقه” مبينا أن “هذه الواجبات تحددها مصالح العراق لا انفعالات واتهامات الخارجين على القانون”.

واختتم، إن “الجهاز حرص طوال السنوات الماضية على أداء واجباته بصمت والتزام، ورفَضَ الانجرار إلى المماحكات السياسية لأنه ممثل للدولة لا لجماعات، وراعٍ لمصالح الشعب العراقي لا لمصالح أطراف متوترة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى