العرب والعالم

روسيا والصين تستخدمان حق النقض لمنع تسليم مساعدات للسوريين عبر تركيا والعراق‎

النور نيوز/ دولي

استخدمت روسيا، بدعم من الصين، حق النقض بمجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، وذلك للمرة الرابعة عشرة منذ اندلاع الصراع السوري العام 2011 لمنع تسليم مساعدات إنسانية عبر الحدود من تركيا والعراق لملايين المدنيين السوريين.

وكان القرار الذي أعدته بلجيكا، والكويت، وألمانيا، سيسمح بنقل مساعدات إنسانية عبر الحدود لمدة عام آخر من نقطتين في تركيا وواحدة في العراق، لكن روسيا حليفة الحكومة السورية أرادت الموافقة على نقطتي العبور التركيتين لمدة 6 أشهر فقط.

واستخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) ضد مسودة القرار في حين أيّدته بقية الدول الأعضاء وعددها 13 دولة.

من جهة أخرى فشلت روسيا في الحصول على موافقة مجلس الأمن  لتمديد ترخيص نقل مساعدات إنسانية إلى سوريا من نقطتين في تركيا، وذلك بعدما استخدمت موسكو حق النقض ضد مشروع القرار البلجيكي الكويتي الألماني.

 وأيَّد مشروع القرار الروسي 5 أعضاء، وعارضه 6، بينما امتنعت 4 دول عن التصويت.

ويحتاج أي مشروع قرارًا لموافقة 9 أعضاء من المجلس المؤلف من 15 بلدًا فضلًا عن عدم استخدام أي عضو من الدول دائمة العضوية، وهي: روسيا، والصين، والولايات المتحدة، وفرنسا، وبريطانيا، لحق النقض (الفيتو).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى