اخبار العراقاهم الاخبار

نيجيرفان البارزاني: إقليم كوردستان يؤكد إرادته لحل المشاكل مع بغداد على أساس الدستور

النور نيوز/ بغداد
أكد رئيس إقليم كوردستان على أن إقليم كوردستان يؤكد إرادته لحل المشاكل مع بغداد على أساس الدستور، وأن الإقليم مقبل على مرحلة جديدة أكثر إشراقاً من العلاقات مع بغداد.

جاء ذلك في اجتماع عقده رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، مساء السبت ، بصفته الرئيس السابق لمجلس وزراء إقليم كوردستان، مع وزراء الكابينة الحكومية الثامنة، حيث ألقى فيها كلمة وصف خلالها السنوات الخمس الماضية بأنها “أصعب مرحلة” منذ الانتفاضة، وأنه “لولا وحدة صفنا لما نجحنا في اجتيازها”.

وفي إشارة منه إلى المصاعب التي واجهت حكومته، قال نيجيرفان البارزاني: “من المؤسف أن أزمة جدية بدأت مع بداية العام 2014 حيث قامت بغداد بقطع الموازنة بحجة قيامنا بتصدير النفط، ثم جاءنا نحو مليوني نازح ولاجئ، وتراجعت أسعار النفط، وجاء داعش وكانت له حدود بطول 1100 كيلومتر مع إقليم كوردستان”.

وعن العلاقات مع الحكومة الاتحادية العراقية، أشار نيجيرفان البارزاني إلى أن المسألة الكوردية في العراق قائمة قبل العام 2003، وأن لدى إقليم كوردستان في هذه المرحلة الجديدة “إرادة مؤكدة لحل المشاكل مع بغداد على أساس الدستور”.

وأضاف أن إقليم كوردستان “مقبل على مرحلة أكثر إشراقاً في العلاقات مع بغداد”، وأن “ما يهم الآن هو أن تدرك بغداد بأن إقليم كوردستان إقليم فدرالي حسب الدستور، وأن تعاملها مع الإقليم يجب أن يكون على هذا الأساس”.

كما عبر نيجيرفان البارزاني عن دعمه، بصفته رئيساً لإقليم كوردستان، لرئيس الوزراء المكلف مسرور البارزاني، وقوباد الطالباني، في الكابينة الحكومية الجديدة، وقال إن بإمكانهما بناء مرحلة أفضل من المرحلة السابقة في مجال خدمة شعب كوردستان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى