العرب والعالم

إيران تعدم عنصراً عسكرياً متهما بالتجسُّس لصالح أميركا

النور نيوز/ دولي

نفذ القضاء العسكري الإيراني، السبت، حكما بإعدام موظف في القوات الجوية التابعة لوزارة الدفاع، على خلفية تُهم بالتجسس لصالح لصالح الولايات المتحدة قد وُجّهت إليه.

وكانت مصادر دبلوماسية ايرانية, قد كشفت بتاريخ (3 حزيران 2019) أن السلطات الايرانية ستفرج عن اللبناني المتهم بالتجسس لصالح الولايات المتحدة, نزار زكا خلال أيام عيد الفطر تلبية لطلب الرئيس اللبناني ميشال عون.

ووفقا لخبر نشره موقع قناة “روسيا اليوم” فقد أصدرت العلاقات العامة في المنظمة القضائية التابعة للقوات المسلحة الإيرانية بيانا قالت فيه إن تنفيذ الحكم في حق جلال حاجي زوار، جاء بناء على الحكم الصادر بحقه لقيامه بالتجسس لصالح المخابرات “سي آي إي” والحكومة الأميركيتين.

وأكدت الهيئة القضائية أن زوار كان موظفا في القوات الجوية الفضائية في وزارة الدفاع الإيرانية، مضيفة أن حكما بالسجن لمدة 15 عاما بجريمة المشاركة في التجسس قد صدر في حق زوجته.

من جهتها أفادت وكالة “فارس” بأن الإعدام تم في سجن “رجائي شهر” في طهران، موضحة أن زوار تم اعتقاله  عام 2010 واعترف بتلقي أموال مقابل التجسس لصالح المخابرات الأميركية، كما تم اكتشاف وثائق وأجهزة تستخدم في التجسس بمنزله.

يذكر أن تنفيذ الحكم يأتي بعد يومين من إعلان القوات الجوية التابعة للحرس الثوري الإيراني إسقاط طائرة مسيرة أميركية، في ولاية هرمزغان، المطلة على خليج عمان.

وفي ملف الجواسيس نشرت قناة BBC, بتاريخ (15 آيار 2019) مقابلة أجرتها مع شهرزاد, التي تقلدت مناصب مختلفة داخل الحكومة الايرانية ثم اتهمت فيما بعد بالتجسس للولايات المتحدة الاميركية, التي كانت محبوسة في سجونها لـ5 سنوات بتهمة التجسس لصالح ايران. وأثارت سيدة الأعمال شهرزاد جدلاً واسعاً في أوساط الإيرانيين بعد نشرها عدة وثائق ومقاطع مصورة في آيار الحالي، التي أنذرت فيها المرشد الأعلى آية الله خامنئي والحرس الثوري، عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، بأنها ستكشف عن أوراق الفساد في دائرته الضيقة جداً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى