اخبار العراقاخبار عامة

والدة الضحية العراقي في هجوم نيوزلندا تبث تسجيلاً “مؤثراً”: شعرت بعراقيتي للمرة الأولى

النور نيوز/ بغداد

بثت الخطاطة العراقية الموصلية المغتربة في نيوزلندا, جنة العمري, اليوم الأحد, مقطعا صوتيا تشكر فيه كل من اهتم بقضيتها وقدم لها التعازي في ولدها حسين العمري أحد ضحايا حادثة “المساجد” في نيوزلندا.

وقدمت العمري في مقطع صوتي شكرها لمن وقف معها مفتتحة حديثها بكلمة “ماقصرتم”, معبرة عن “امتنانها لمندوبي استراليا (البلد الاصلي للقاتل), لأنهم جلبوا اليها العلم العراقي ليوضع على جنازة ولدها حسين”, ووصفته بأنه “رُقي من السفير والسفارة الاسترالية في نيوزلندا وعجبني جداً, وحسسني بعراقيتي لأول مرة”.

وتابعت: “كنت دائما أوجه رسائل إلى العراقيين لتجاوز محنتهم عبر اعمالي الفنية, ولا أحد يهتم او يقوم بالرد, الجزائريون والبلدان الأخرى يشكرونني إلّا العراق, لا أحد منهم يهتم, والوحيد الذي شكرني من العراق هو أثيل النجيفي وهاجمه الناس”.

واستدركت انه “رغم عدم الاهتمام السابق من العراقيين إلّا أنني الآن أتلقى اهتماما ومشاعرا تسعدني من قبلهم, وأن موقفهم اليوم دليل على أن العراق مهما عصفت به الظروف يبقى بهِ الخير”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى