اخبار العراقاخبار عامة

فايروس الكبد يهدد حياة 44 ألف نسمة في هذه الناحية

أعلن مدير ناحية الرمانة غربي الانبار رافع حرب، الجمعة، عن افتقار الخدمات من الماء والكهرباء فضلاً عن انتشار مرض فايروس الكبد بكثرة.

وقال حرب في تصريح صحفي إن ” الناحية منكوبة ولغاية لم يتم تعويض اهاليها الذي يبلغ عدد سكانها (٤٤) ألف نسمة”، مطالبا “الحكومة المركزية والمحلية لإنقاذ سكانيها من الدمار الذي لحق بها وإعادة المراكز الصحية وتوفير الأدوية وإنصاف اهلها لتلحق حالها حال الاقضية الأخرى”.

وفي وقت سابق استعادت القوات العراقية ناحية الرمانة الممتدة من الباغوز الى الخور  غربي الانبار، من قبضة تنظيم داعش، في حين ماتزال هناك حالات اختطاف ينفذها التنظيم في الصحراء الغربية وكانت اخرها حادثة جامعي الكمأ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى