اخبار العراقرياضية

بكاء مصور في مباراة العراق وقطر ينال تعاطفًا كبيرًا

النور نيوز/ رياضية

نالت لقطة مصور عراقي، يبكي تأثرًا في مباراة منتخب بلاده ضد قطر، والتي جمعت المنتخبين، يوم الثلاثاء، في دور الـ16 لبطولة كأس آسيا 2019، تعاطفًا كبيرًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وخرج المنتخب العراقي من بطولة كأس آسيا بخسارته أمام قطر بهدف نظيف في دور الـ16 من البطولة، يوم الثلاثاء الماضي.

كما تعاطف الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مع صورة المصور، ونشر عبر حسابه الرسمي صورة للمصور العراقي محمد العزاوي، وعلق عليها قائلًا: “عاطفي.. لحظة عاطفية لمصوّر عراقي خلال دور الـ16 أمام قطر”.

يذكر أن العزاوي هو مصور الاتحاد العراقي لكرة القدم، إذ يعد من المصورين المميزين؛ نظرًا لاحترافيته في التقاط الصور للاعبي أسود الرافدين خلال التدريبات والمباريات، وفقًا لما ذكره موقع “السومرية نيوز”.

وظهر مدى التأثر على المصور، أثناء انهمار دموعه وحزنه الشديد على خروج منتخب بلاده العريق من هذه البطولة، لتسيطر مشاعره الوطنية على مهامه العملية.

وقال المصور العراقي، في معرض تعليقه على الصورة: إن ما حدث كان مؤلمًا، حيث كان ينتظر جميع العراقيين فرحة الفوز.

وأضاف في حديث لوسائل إعلام محلية عن لحظة بكائه: “عندما نظرت إلى المدرج المليء بالجمهور العراقي راودتني صور لشوارع العراق والجميع هناك ينتظر فرحة الفوز”.

وتابع: “بعد شعوري بأننا نقترب من خسارة المباراة، شعرت بهؤلاء الناس، وفكرت بأن فيهم من سيبكي ومن سيحزن، فالعراقيون لا فرحة تجمعهم، غير سعادة فوز المنتخب”.

وبشأن صوره التي ظهر فيها باكيًا، أوضح: “الصورة كانت في الدقيقة 80، عندما بدأ العد التنازلي لانتهاء المباراة، وضياع فرصة هدف للعراق من قبل اللاعب (ميمي)”، فيما أشار إلى أن ما زاد شعوري سوءًا وجعلني أبكي بحرقة، هو رؤية الجمهور العراقي ينسحب من المدرجات بعد الدقيقة 80”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى