العرب والعالم

الجامعة العربية تحذر من توسعات استيطانية بالقدس والضفة الغربية

النور نيوز/ دولي
حذر تقرير صادر عن الجامعة العربية، الأحد، من توسع نشاطات دولة الاحتلال الاستيطانية لتشمل كافة محافظة الضفة الغربية دون استثناء.

جاء ذلك في تقرير أعده قطاع فلسطين والأراضي العربية بالجامعة.

ورصد التقرير النشاطات الإسرائيلية الداعمة للاستيطان سواء من خلال الدعم المادي أو تشريع إقامة البؤر الاستيطانية ومصادرة أراضي الفلسطينيين.

وحذر التقرير من “توسع النشاطات الاستيطانية لتشمل محافظات الضفة الغربية دون استثناء، وبوتيرة متسارعة في ظل قبول وتشجيع أمريكي، وغياب المحاسبة الدولية”.

واتهم التقرير حكومة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، بـ”انتهاك القانون الدولي والذي يرقى إلى جرائم حرب، من خلال عمليات الهدم والتهجير وشرعنة الاستيطان ومصادرة أراضي الفلسطينيين دون توقف”.

وكشف التقرير عن “استثمارات صهيونية في القدس الشرقية بنحو 4.5 مليار شيكل (1.24 مليار دولار)، 87 % منها، للأحياء اليهودية الاستيطانية، و13% فقط للأحياء الفلسطينية، حسب موازنة السنة الأخيرة (2017 -2018)، رغم تساوي عدد السكان العرب واليهود في القدس الشرقية المحتلة”.

وأشار التقرير أن “إسرائيل تخصص الأراضي لليهود بشكل منهجي، ضمن سياسة لا يمكن تسميتها سوى أبارتهايد (فصل عنصري)”.

ويمثل التوسع الاستيطاني الصهيوني في الأراضي المحتلة أحد أكبر العقبات أمام استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين والمتوقفة منذ سنوات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى