اخبار العراق

المجلس العربي في كركوك يعرب عن استغرابه من مذكرة نواب الاتحاد الكردستاني الى البرلمان

النور نيوز/ بغداد
أعرب المجلس العربي في محافظة كركوك، اليوم السبت، عن استغرابه تجاه المذكرة التي قدمها أعضاء مجلس النواب العراقي عن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الى رئيس مجلس النواب العراقي، مؤكدا انها تضمنت مغالطات ومعلومات غير دقيقة وبهذا الصدد نود ان نوضح الآتي:

وقال في البيان الذي تلقى “النور نيوز” نسخة منه ان “الإجراءات التي يعترض عليها أعضاء مجلس النواب عن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في مذكرتهم هي إجراءات رسمية صادرة من الحكومة العراقية الاتحادية وليس من ادارة محافظة كركوك وان إجراءات الحكومة العراقية الاتحادية وإدارة محافظة كركوك تجري وفق مطالبات متكررة من مكونات كركوك التي تم سلب حقوقها منذ عام ٢٠٠٣ ولحد الان من قبل الاحزاب المسيطرة على كركوك قبل فرض القانون”.

واضاف ان “الإجراءات الخاصة بإعادة التوازن الوطني لمؤسسات الدولة في محافظة كركوك تجري وفق الاستحقاق القومي والوطني والمهني بصورة منظمة وليست عشوائية او وفق انتماءات سياسية”.

وتابع “كان يفترض بالسادة نواب حزب الاتحاد الوطني الكردستاني ان يكونوا ممثلين حقيقيين لكل اهالي كركوك وأن يراجعوا أنفسهم ويساعدوا الحكومة العراقية الاتحادية وإدارة محافظة كركوك في كشف مصير آلاف المغيبين من اهالي كركوك المجهول مصيرهم منذ سنوات وان يقدموا اعتذار تجاه آلاف الأبرياء الذين سجنوا ونهبت ممتلكاتهم وهدمت منازلهم و قراهم وشردوا في جريمة العصر “تهديم 116 قرية عربية” بسبب إجراءات تعسفية عنصرية شوفينية اقدم عليها اشخاص يعلمون انتمائهم السياسي وادعائهم القومي”.

واكد المجلس انه “يقدم احتجاجه الكامل الى رئيس مجلس الوزراء العراقي والى السيد محافظ كركوك وكالة بسبب تجاهل اجراء اَي تحقيق تجاه الانتهاكات التي حصلت في محافظة كركوك قبل فرض القانون ويطالب بتشكيل لجنة خاصة تتولى التحقيق في الانتهاكات وتعقب مرتكبيها وإجراء تفتيش للسجون الموجودة في الاقليم لأجل البحث عن مصير آلاف المواطنين المغيبين ووضع حد لمعاناة ذويهم المستمرة منذ ١٥ سنة ولحد الان”.

وبين ان “ممثلي العرب والتركمان يطالبون السيد المحافظ باستخدام صلاحياته لاعادة التوازن في دوائر ومؤسسات المحافظة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى