العرب والعالم

إجلاء مقاتلين ومدنيين سوريين من القلمون الشرقي إلى عفرين‎

النور نيوز/ بغداد

نقلت حافلات مقاتلين ومدنيين سوريين اليوم الأحد، من منطقة القلمون الشرقي قرب دمشق، إلى أحد الجيوب التي تسيطر عليها فصائل معارضة شمال غرب سورية بحسب ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان ومصادر تابعة للمقاتلين.

وتأتي عملية الإجلاء من منطقة القلمون الشرقي الواقعة على بعد 60 كيلومترًا شمال شرق دمشق، استنادًا إلى اتفاق يؤمّن ممرًا آمنًا لانسحاب آلاف المقاتلين وعائلاتهم إلى منطقة سيطرة الفصائل المعارضة في الشمال.

وقد نقلت حافلات بعض من تم إجلاؤهم إلى عفرين، الجيب الذي سيطرت عليه فصائل معارضة سورية بعد طرد وحدات حماية الشعب الكردية.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا، أن “القافلة وصلت إلى منطقة عفرين، تم نقل آلاف المقاتلين والمدنيين إلى هذه المنطقة، البعض يسكن في بيوت النازحين”.

ودفع الهجوم على عفرين عشرات الآلاف من المدنيين للنزوح إلى المناطق المجاورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى