اخبار العراقاهم الاخبار

بعد يوم من دعوة محافظ الانبار له بعدم التدخل في المحافظة . . الجبوري يستقبل وفدا من عشائرها

النور نيوز/ بغداد
دعا رئيس مجلس النواب العراقي، سليم الجبوري، الثلاثاء، عشائر محافظة الانبار الى تبني الاستقرار في المحافظة، مثمنا دورعهم في دحر تنظيم داعش الارهابي.

وكان محافظ الانبار محمد الحلبوسي دعا رئيس مجلس النواب الى عدم التدخل في شؤون المحافظة على خليفية حسم الجبوري التاخير في شغل مقعد الحلبوسي في مجلس النواب بعنصر نسوي.

وقال بيان لمكتب الجبوري تلقى “النور نيوز” نسخة منه ان “رئيس مجلس النواب،أستقبل، الثلاثاء، وفدا من شيوخ ووجهاء محافظة الانبار” حيث “جرى خلال اللقاء استعراض الانتصارات التي حققتها الاجهزة الامنية بكل صنوفها على عصابات داعش الاجرامية في غربي المحافظة واخرها في مدينة راوه، كما ناقش اللقاء خطط اعمار المدن المحررة واعادة النازحين اليها”.

واكد الجبوري ان “العراق مقبل على مرحلة مصيرية بعد القضاء على تنظيم داعش تستدعي مشاركة الجميع من اجل اعمار المناطق التي تضررت جراء الارهاب” مضيفا “ينبغي ان يكون للعشائر دور فاعل في رأب الصدع وحل الخلافات من خلال الشروع بمصالحة مجتمعية حقيقية تتجاوز خلافات الماضي”.

وطالب رئيس مجلس النواب “الاسراع بتأهيل المناطق المحررة وضمان عودة النازحين لمدنهم بأسرع وقت ممكن”.

من جانبهم اعرب شيوخ ووجهاء الانبار عن شكرهم للجهود التي يبذلها رئيس مجلس النواب في تحقيق الامن والاستقرار لجميع المحافظات.

كشف مصدر مطلع عن سبب الخلافات بين رئيس البرلمان سليم الجبوري ومحافظ الأنبار محمد الحلبوسي، مؤكدًا أنها تتعلق بمساعٍ غير قانونية تسعى لها بعض الأطراف، خاصة فيما يتعلق بترشيح شخصية نسوية لشغل مقعد نيابي شاغر تابع لكتلة الحل البرلمانية.

وبحسب المصدر الذي تحدث لـ”النور نيوز” فإن الحلبوسي كان يخطط لتعيين مدراء موالين له ولحركة الحل في مديريات محافظة الأنبار، ثم العودة إلى مجلس النواب لما يتمتع به النائب من حصانة برلمانية.

وأضاف المصدر أن الحلبوسي يخشى من اتهامه بالفساد بسبب تلك المحاولات، لذلك يتسمك بمقعده في البرلمان العراقي حيث الحصانة البرلمانية.

وبحسب تقارير إعلامية فإن “ترشيح سميعة الغلاب، لتشغل مقعد الحلبوسي، أغضب محافظ الأنبار بشدة، واعتقد الحلبوسي أن هناك مؤامرة حيكت ضده من قبل مدير مكتب رئيس البرلمان سليم الجبوري، وأن الجبوري شارك فيها شخصيا.

وقال محافظ الأنبار، اليوم “كان على مكتب الدكتور الجبوري الاهتمام بملف ديالى (مسقط راس رئيس البرلمان)، واعادة الدور المسلوبة والعمل على العوائل المهجرة منذ سنين، بدلا من التدخل بالشؤون السياسية لمحافظة الانبار”.

ولم يشرح الحلبوسي طبيعة التدخلات التي أشار إليها، فيما لم يصدر تعليق من مكتب الجبوري على تصريحات الحلبوسي.
وكانت سميعة محمد الغلاب، ادت اليمين الدستوري في مجلس النواب، نائبة في البرلمان عن كتلة الحل، خلفا للحلبوسي.

وصوت مجلس محافظة الانبار، في (29 اب 2017)، على اختيار محمد الحلبوسي لمنصب المحافظ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى