اخبار العراق

مكافحة الإرهاب تصل إلى التماس مع أحياء تلعفر

النور نيوز/ نينوى
أعلن قائد جهاز مكافحة الإرهاب عبد الغني الاسدي، ان قواته وصلت الى منطقة التماس مع حدود مدينة تلعفر.

وقال الاسدي في تصريح صحفي، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، اليوم، انه “تم انجاز اهداف جيدة ضمن الحدود الإدارية لقضاء تلعفر وتحرير ٧ قرى، اذ حاول العدو إيقاف تقدم قطعاتنا بشتى الوسائل منها دفعه بـ٧ سيارات مفخخة ولم تقع أي خسائر بالمعدات او ضحايا بالبشر بين صفوف قواتنا”.

وأضاف، “حققنا قطعات جهاز مكافحة الإرهاب التماس مع عمق المدينة وهو حي الكفاح الجنوبي، وتنظيم داعش الان في مرحلة الانهيار”، لافتا الى “احتمالية وجود مفاجآت والايام المقبلة ستثبت جدية واهمية الخطة لتحرير تلعفر وهو الموطئ الأخير لتنظيم داعش”.

وتابع، ان “المعركة مشتركة وقيادة العمليات المشتركة وضعت الخطوط العريضة والمفصلية لضمان عدم حدوث تقاطع بالنيران”، مبينا ان “هناك قوات من الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي وجميع القطعات تسير بشكل جيد”.

وأوضح الاسدي، ان “سماء تلعفر فمغطاة بطائرات استطلاع ونسمع ونرى تحركات داعش، ويتم معالجتها من قبل نيران المدفعية والطائرات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى