العرب والعالم

توتر العلاقات بين ايران والكويت بعد إدانة خلية “إرهابية”

النور نيوز/ وكالات

أكدت وزارة الخارجية الكويتية اتخاذ قرار بخفض عدد الدبلوماسيين الإيرانيين في البلاد وإغلاق المكاتب الفنية للسفارة الإيرانية وتجميد أنشطة اللجان المشتركة بين البلدين.

وقال  مصدر مسؤول في الخارجية الكويتية في تصريح لوكالة “كونا” الكويتية الرسمية  إنه تم إبلاغ السفير الإيراني لدى الكويت القرار، الذي جاء ردا على قرار قضائي صادر عام 2016 بشأن الخلية، إذ ورد في حيثيات الحكم أن جهات إيرانية دعمت أفراد المجموعة الإجرامية.

من جانبها ذكرت وكالة “اسنا” الإيرانية، أن الكويت طالبت السفير الإيراني بالمغادرة في غضون 48 ساعة.

وكان وزير الإعلام الكويتي محمد العبد الله المبارك الصباح أكد أن بلاده اتخذت “خطوات” لم يوضح  طبيعتها تجاه علاقاتها الدبلوماسية مع إيران بمراعاة القواعد الدبلوماسية وأحكام اتفاقيات فيينا، وذلك بعد يوم من إعلان وزارة الداخلية الكويتية أن المتهمين في الانتماء إلى الخلية التي أطلق عليها اسم “خلية العبدلي”،  “تواروا عن الأنظار”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: