اخبار العراق

نائب محافظ نينوى لـ”النور”: مؤتمر بغداد سيكون أكثر إيجابية مع الدولة العراقية

النور نيوز/ نينوى
أكد نائب محافظ نينوى حسن العلاف، أهمية مؤتمر بغداد للمحافظات السنية الذي سيعقد في ١٥ تموز الجاري، مشيرا الى انه “لا يزال هناك ترحيب من بعض شركائنا في الوطن في ان يكون السنة مجتمعين أفضل من ان يكونوا مختلفين، وان قيادة التجمع ستحمها صناديق الاقتراع الداخلي لحسم مسألة التنافس”.

وقال العلاف في تصريح لـ”النور نيوز”، اليوم، ان “مؤتمر بغداد جيد يهدف الى توحيد الكلمة، ونتمنى ان يتكون مخرجاته وطنية، واعتقد انه يعمل على لململة الصف السني وهذا امر حسن، ليكونوا مشاركين في الدولة العراقية كي لا يشعروا بالتهميش”.

وأضاف، ان “هذا المؤتمر ليس تجمع طائفي بل تجمع للملمة المحافظات التي كانت تدعي التهميش او لم تشارك بالعملية السياسية بشكل يمثل ثقلها في السنوات الماضية”، مبينا ان “المؤتمر سيكون أكثر إيجابية مع الدولة العراقية وسيسهم بمشاركة عدد أكبر من أهالي الموصل وأهالي المحافظات السنية وأن لا يشعروا بالعزلة”.

وأوضح العلاف، ان “المؤتمر سينجح إذا نظر شركائنا السياسيين اليه بنظرة إيجابية، وان تكون مخرجاته وطنية ان يشارك أكبر عدد من العراقيين في العلمية السياسية وأن لا يشعروا بالعزلة”.

وتابع، انه “لايزال هناك ترحيب من بعض شركائنا في الوطن في ان يكون السنة مجتمعين أفضل من ان يكونوا مختلفين بينهم وحتى يشعر شركائنا بالمسؤولية تجاه الوطن، وأن يكون هذا الشعور جماعي لان ليس من المنطق ان يكون السنة بعديدين عن العملية السياسية وعن إدارة البلد”.

وأعرب نائب المحافظ، عن اعتقاده بأن “المؤتمر سينجح لأن اغلب القادة السنة حاضرين للمؤتمر ونحتاج الى توسعة لشمول عدد أكبر من القوائم التي وصلتنا، نتمنى من السنة ان لا يعتبروا هذا نوع من التحدي الداخلي، لان هذا التجمع سيحكمه صناديق الاقتراع الداخلية التي ستبرز القيادات السنية ما بعد الانتخابات ومن الذي يتصل بالبيئة السنية ومن لديه ضعف، وبالتالي لا ينظرون الى التسابق نحو التنافس في هذا المؤتمر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى