الامنية

التركمان في كركوك: نحن مرعوبون وعلى الحكومة الاتحادية التدخل

النور نيوز/ كركوك

قالت الجبهة التركمانية في كركوك اليوم الإثنين، إن الشعب التركماني في المحافظة يعيش حالة رعب من زمن طويل، بسبب السياسيات الأمنية.

وذكرت الجبهة في بيان لها تلقى ” النور نيوز” نسخة منه أنها “تستنكر وتدين بشدة التجاوزات غير الإنسانية والاعتداءات الإرهابية التي تطال الشعب التركماني في محافظة كركوك، كل يوم وآخرها الاعتداء الغاشم من قبل مجموعة من الخارجين عن القانون على منزل الشهيد التركماني “يلماز غيب الله” وسرقة أموال النقدية والثمينة بعد الاعتداء المبرح على عائلة الشهيد.

وطالبت الجبهة الحكومة الاتحادية ببسط سيطرتها في المحافظة وتغيير مسؤولي الأجهزة الأمنية لفشلهم في استتباب الأمن طيلة الأعوام المنصرمة”، مطالبةً إدارة كركوك بـ”الجد والاجتهاد في حفظ الأمن والحفاظ على حياة المواطنين وممتلكاتهم”.

كما حملت الجبهة الأجهزة الأمنية في محافظة كركوك بكافة تشكيلاتها ورئيس اللجنة الأمنية في المحافظة المسؤولية القانونية والأمنية بالاعتداءات والجرائم التي “تحصد” الشعب التركماني، والاعتداءات التي تدل على ضعف الأجهزة الأمنية وعدم قدرتها على فرض القانون وتوفير الأمن والأمان للمواطن الكركوكي”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى