اخبار العراقاهم الاخبار

مجلس نينوى: مؤتمر بغداد مشروع إيجابي ويصب في مصلحة عموم البلاد

النور نيوز/ نينوى

اعتبر عضو مجلس محافظة نينوى حسام الدين العبار مؤتمر بغداد مشروعاً إيجابياً لتوحيد مواقف للمكون السني.

وقال العبار في تصريح لـ” النور نيوز” إن المؤتمر يهدف إلى توحيد موقف المكون السني، وهو مشروع إيجابي في الاتجاه الصحيح، لتشكيل رؤية سنية موحدة تجاه القضايا والتحديات التي تواجه المكون في عموم البلاد”.

وأضاف أن ” المكون السني وخلال المرحلة الماضية لم يكن على رأي موحد وقيادة تجمعهم، وهو ما مثل مشكلة حقيقية حتى للأطراف الأخرى التي تسعى للتوافق والتفاهم مع قادة المكون”.

وتابع: ان تلك المؤتمرات ستصب في صالح البلاد عموماً وهي أمر جيد بشرط عدم وجود أشخاص غير مقبولين أو عليهم مؤشر”.

وأوضح العبار أن ” مؤتمر بغداد سيكون مكملاً للمؤتمرات الأخرى، وإذا عقد هذا المؤتمر سيساهم في تعزيز الاستقرار والسلم الأهلي في العراق، على أن يكون هناك مشروع واضح المعالم، ويخرج بقرارات وخطة عمل للمرحلة المقبلة”.

يأتي هذا بعد إعلان رئيس البرلمان سليم الجبوري مؤخراً عزمه عقد مؤتمر كبير بمشاركة شخصيات سياسية بارزة في العملية السياسية وخارجها في العاصمة بغداد، منتصف تموز المقبل.

ويهدف المؤتمر بحسب بيانٍ للجبوري إلى ” إجراء حوارات مع الأطراف العراقية المتنوعة من ممثلي المناطق المتحررة والتي ستتحرر، حيث سيتم في هذا المؤتمر الإفصاح عن التوافق السياسي برعاية وعناية الدولة والتفاهم الحاصل مع كل الشركاء والذي لا يمكن تجاهلهم، وهي المرة الأولى التي سيكون فيها مؤتمر جامع وفي بغداد”.

من جهته كشف رئيس كتلة تحالف القوى في مجلس النواب النائب أحمد المساري، عن قرب تشكيل تجمع ساسي واسع يضم ممثلين عن المحافظات المنكوبة التي حتلها داعش الارهابي.

وقال المساري في تصريح سابق لـ “النور نيوز” إنه سيتم الإعلان في منتصف شهر تموز القادم عن تشكيل تكتل كمظلة ساسية تضم الكيانات والشخصيات والقيادات السياسية من المحافظات التي احتلت من داعش”.

وأضاف ” أن هدف هذا المشروع هو إعادة الاعمار وتأهيل المجتمع وتوجيه البوصلة السياسية لهذه محافظات والانفتاح على جميع الشركاء السياسيين، حيث سيشارك في المؤتمر أكثر من 300 شخصية من المحافظات المنكوبة ومن مختلف الشرائح”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى