اخبار العراقاهم الاخبار

منتسبوا صحة نينوى يجددون اعتصامهم مطالبين بصرف رواتبهم المتوقفة

النور نيوز/ نينوى
اعتصم عدد من منتسبي دائرة صحة نينوى من كوادر المستشفيات والمراكز الصحية احتجاجا على عدم صرف رواتبهم من قبل دائرة صحة نينوى.

وقال نقيب المهن الصحية في نينوى معتز الحيالي لـ “النور نيوز” ان “اعتصامنا اليوم تأكيد على اصرار منتسبين دائرة صحة نينوى على صرف رواتبهم المتراكمة والتي دخلت ضمن قانون الادخار الاجباري”.

وأضاف “نطالب حيدر العبادي ونقول له ان ارزاق الناس خط احمر، وهؤلاء الموظفين على مدى 26 شهر قطعت رواتبهم بقرار الادخار الاجباري والذي كان من الممكن ان يرميهم في احضان داعش، لكنهم اثبتوا انهم ابناء الوصل الذين رفضوا جميع مغريات داعش واصراره وضغط التنظيم عليهم للانتماء اليه”.

وتابع الحيالي “هذا الاصرار ومقاومة الاغراء والضغوط خلال فترة داعش هو التصريح الامني الذي يجب القبول به من قبل الدكتور حيدر العبادي ووزيرة الصحة ولا يجب البحث عن تصريحات اخرى”.

وأضاف ان “الموظفين خدموا المدينة بإخلاص وحافظوا على المؤسسات الصحية والمستشفيات وعملوا على اعادة تأهيلها بعد ان اصبحت المدينة خراب في خراب، الناس نفذ صبرها والاعتاصم اليوم سيتجدد الاحد القادم، وستكون يد تبني المدينة ويد تطالب بالحقوق”.

واوضح الحالي ان “الاعتصام جرى أما مبنى دائرة صحة نينوى في الموصل ولم نوقف العمل في المؤسسسات الصحية ولن نترك اهلنا مقابل المال، ونطالب اهالي الموصل بالاعتصام معانا للمطالبة بحقوقنا، فهل يعرف المسؤوولن في وزارة الصحة أن موظفي صحة نينوى يذهبون ويعود من الدوام سيرا على الاقدام لعدم توفر اجور النقل”.

وقال “الوزارة جعلت موظفي نينوى عبارة عن كرة بين وزارة الصحة ووزارة المالية ودائرة صحة نينوى، ونطالب معالي الوزيرة دكتورة عديلة ان تظهر على وسائل الاعلام وتعلن اين هي المبالغ الرواتب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى