اخبار العراقاهم الاخبار

الجبوري: التسوية التاريخية يجب ان يسبقها بناء الثقة وتفعيل الحوارات التفصيلية

النور نيوز/ بغداد
شدد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، اليوم السبت، على ضرورة بناء الثقة المتضمنة احترام الاخر قبل استكمال الإجراءات العملية المتعلقة بالتسوية التاريخية، فيما أكد ضرورة تفعيل الحوارات التفصيلية ووضع الخطوات الإجرائية العملية في سقوف زمنية محددة.

وقال الجبوري خلال كلمة ألقاها في احتفالية يوم الشهيد التي يقيمها المجلس الاعلى الاسلامي العراقي، بحسب بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “كانت حربنا ضد داعش المشهد الأخطر والاهم من بين تجارب العالم عبر التاريخ الإنساني في الشجاعة والاقدام والشهادة، وصار من اللازم ووفاءا لدماء الشهداء ان نبدأ بمشروع المصالحة الوطنية الحقيقي وان نترك خلفنا كل الشكوك والتردد وان نثق بقدرتنا جميعا على اجتياز المرحلة بأقل الخسائر”.

وأضاف “حان وقت الحراك الحقيقي باتجاه ‏استكمال الإجراءات العملية المتعلقة بالتسوية التاريخية، ‏على أن تسبقها اجراءات بناء الثقة المتضمنة احترام الاخر وعدم الاشتراط المسبق او الاستثناءات الانتقائية لهذا الطرف أو الجهة او الشخص الا بمقدار ما منعه الدستور وحذر منه”.

وأوضح “لقد لمسنا خلال لقاءنا الامين العام للأمم المتحدة اول امس دعما وترحيبا واستعدادا من المنظمة الدولية لان تكون الطرف راعية وضامنة لهذه المشروع المهم، ‏على أن تكون الخطوة المقبلة بتجاه تفعيل الحوارات التفصيلية ووضع الخطوات الإجرائية العملية في سقوف زمنية محددة لأجل مسمى بغية الانتهاء من مرحلة التسوية الأولى”.

وبين الجبوري، “اننا ننظر إلى مقبولية او رفض كل الحوارات واللقاءات التي تنعقد هنا وهناك في داخل العراق وخارجه من خلال معيار أساسي وثابت وهو دعم العملية السياسية والالتزام بالحوار اسلوبا ومنهجا، والايمان بوحدة العراق وسيادته، ولا يمكن بأي حال ان نسمح لانفسنا ان نقع في فخ تخطيء هذا الطرف او ذاك في حال الاختلاف في وجهات النظر التي تتعلق بالإجراءات وليس المباديء”.

وتابع “ألف تحية لتضحيات الشهداء في يوم الشهيد، وألف تحية لكل من ناضل من اجل العراق من كل المكونات والاطياف والتوجهات، ‏وألف تحية لشهدائنا الأبطال ‏في جبهات القتال ‏الذين قدموا ارواحهم ليبقى العراق عزيزا قويا شامخا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى