اخبار العراق

رئيس البرلمان: العراق ينتظر بناء دولة مدنية يتساوى فيها الجميع بالحقوق والواجبات “موسع”

النور نيوز/ بغداد
أكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، اليوم الثلاثاء، خلال حضوره المؤتمر العشائري العام لقبائل قضاء التاجي، ان اصالة العشائر ودورها في حفظ الامن ودرء الفتنة، اسهم في الانتصارات التي حققتها القوات الامنية ومن يساندها في دحر تنظيم داعش الارهابي.
وقال الجبوري في كلمة له، بحسب بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “انتم يا شيخونا الاجلاء المعول عليكم في تحقيق كل الاهداف النبيلة، وان النصر على التنظيم الارهابي جاء بتعاضد ابناء العراق من الشمال الى الجنوب”.
وأشار الى ان “الصفحة الامنية الان تحضى بالاولوية، لكن هناك اولويات اخرى تعالج الملف الامني من الجذور عبر تحقيق فرص العمل ومحاربة الافكار المتطرفة”.
وشدد الجبوري “نحن ندافع عن الايزيديات التي سبيت من قبل زمرة داعش الارهابية، ونحن معنيين باعادة المسيحيين الذي هجرّوا من مناطقهم”، مبيناً ان “افضل رد على من يتاجر بدماء العراقيين يكمن في وحدتنا وتكاتفنا تحت خيمة العراق”.
وأكد الجبوري، انه “لا يمكن نسيان الدماء التي سالت من اجل تحرير العراق، ونستبشر بتحرير كافة المناطق وعودة اهلها اليها سالمين مرفوعي الرأس”، لافتا الى ان “ما ينتظره العراق من التسوية التاريخية هي اجراءات عملية في بناء دولة مدنية يتساوى فيه الجميع بالحقوق والواجبات”.
وذكر البيان، ان “المؤتمر حضره قائد عمليات بغداد وعدد من القادة الامنيين في قضاء التاجي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى