اخبار العراق

رئيس البرلمان: قلقون من جاهزية الاستعدادات لاستقبال الفارين من جحيم داعش

النور نيوز/ بغداد
أبدى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، اليوم الثلاثاء، قلقه من جاهزية الاستعدادات المتعلقة بالتهيئة الاستباقية لاستقبال الفارين من جحيم داعش، داعيا الى الحفاظ على ارواح المقاتلين بالقدر الذي نعني به الحفاظ على المدنيين داخل الموصل.
وقال الجبوري خلال اجتماعه بقائد الشرطة الاتحادية وقائد عمليات تحرير نينوى، بحسب بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “كل شي داخل نينوى يعنينا وأول ما يعنينا هو اهلنا في الموصل ومن بعده ما تبقى من تاريخها وبعده البنى التحتية للمدينة، ولذا فإننا نتمنى ان ترتبوا اولوياتكم ضمن هذا السلم لكي يكون النصر حقيقيا”.
وأضاف “نرحب بمن يقف معنا دول العالم ضمن إطار التحالف الدولي وبما يحفظ سيادتنا وبطلب منا وفِي سياق التنسيق مع القيادة العامة للقوات المسلحة وغير ذلك من انواع التدخل غير مقبولة حتى وان حاولت الجهة المعنية تسويقها ضمن إطار المساعدة ، فالمساعدة ما نطلبها نحن لا ما يفرضها الاخر كواقع حال”.
وتابع “حين نتحدث عن الحفاظ على الأرواح فإننا نعني الحفاظ على ارواح ابناءها من المقاتلين بالقدر الذي نعني به الحفاظ على المدنيين داخل الموصل ، فكل دم عراقي ثمين وغالي ، ونطلب منكم ان تدعموا الخطط التي تكفل ان لا نخسر شهيدا واحدا قدر الإمكان”.
وأكد الجبوري “ضرورة إدامة التنسيق بين القوات بأعلى درجاته وتوحده تحت قيادة القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء، فوحدة القرار الأمني تضمن زخم القوة الفعالة لجميع الفعاليات العسكرية بتنوعها المهني والجغرافي والوصفي”.
وأشار الى ان “اقليم كردستان قدم جهدا كبيرا في التهيئة لهذه المعركة، ولن نشكره لان الشكر يقدم للغرباء وهو يؤدي واجبه الوطني الذي يليق به وبشهامة الكردي مقاتل الجبل.
وأعرب رئيس مجلس النواب، عن “قلقه من جاهزية الاستعدادات المتعلقة بالتهيئة الاستباقية لاستقبال الفارين المفترضين من جحيم المعركة”، داعيا الحكومة المركزية وحكومة نينوى وحكومة الإقليم والمجتمع الدولي الى “التنسيق العاجل ومضاعفة الجهود لتدارك هذا النقص سريعا، والإسراع بدعم الخلية الحكومية العراقية المشكلة لهذا الهدف”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى